الرئيسية / WhatsApp / (جمهورية مصر العربية) …. قراءة في مشهد يحترق!!

(جمهورية مصر العربية) …. قراءة في مشهد يحترق!!

هشام زهران

هشام زهران – اونتيريو

ذكرتُ في مقالتي قبل يومين بأن قرار الحكومة المصرية برفع أسعار مادة السكر ليس سوى بداية لمسلسل متواصل ، سيتبعه قرار المشاركة في الحرب ضد الشعب السوري واحتمال ارسال قوات مصرية إلى دمشق وحلب وتالياً صدر قرار برفع أسعار المحروقات وتعويم الجنيه المصري !!!

هذه القرارات لم تكن سوى رد فعل ارتجالي لنظام يهتز بعد الضربة الاقتصادية السعودية ويعاني من عقدة “الدكتاتور” باعتباره ليس سوى إعادة انتاج لنهج “العسكرتاريا القديم” في مصر ولكن بصورة أفظع اعتمدت حكم “الانتلجنسيا المتحالف مع الامنوقراط” والذي يعمل جاهدا عبر ماكينة إعلام مدرّبة تتقن دور “أنوبيس الكلب “حارس المقابر الملكية أن يظهر بمظهر نظام جمال عبد الناصر ومدرسة دعم ثورة اليمن !!

ورطة السيسي باتت تكبر شيئا فشيئا عبر قرارات جبرية يتخذها النظام تمس بشكل مباشر قوت الشعب المصري الذي خرج منهكا محبطا من “ثورة اللوتس” لكنه كبركان مغطى بطبقة رقيقة من الصبر ربما تنفجر في أي لحظة لتعود نغمة الاقتتال البيني بين اقباط ومسلمين في حين ان التيارات السلفية التي كمنت مؤقتا وانحنت للموجة العالية بعد سقوط حكم الأخوان و مرسي ستعاود نشاطها العنيف ضد فكرة الوجود الإيراني الروسي على أرض الكنانة.

لسنا محرضين او متحاملين على طرف ضد الآخر ،ربما لنا انحيازنا الخاص للشعب المصري لكن نحاول دق ناقوس خطر قبل أن يقع المحظور!!

المصري “ابن النيل ” وصاحب النكتة و”الدم الشربات” و”جدعان السيدة زينب” وبولاق وخان الخليلي سرعان ما سيشعر بنقص منسوب السكر في “كباية الشاي العجمي” وسيشهد “التروماي” مزيدا من الازدحام وسينزعج الشعب المصري الحر من فكرة عودة توابيت أبنائهم من ساحة صراع يقتل فيها الشعب السوري فقط لأجل كرسي مربوط ببوارج روسية ومرجعية فارسية!!

هذا الشعب الذي أطلق فنانه الشعبي الوطني الكبير “الشيخ أمام ” صرخة “شرّفت يا نكسون بابا ” والذي عبر القنال وأمم قناة السويس وشيّد الأهرام لن يقبل أن يتابع لعب دور “بابا عبده” وسيعلن عن كلمته في أوّل قطار رايح الصعيد…!!

الآن في هذا التوقيت الخطير بالذات يلزم استحضار روح “اخناتون” ليهتف لشمس مصرية ولآله واحد لا يتبع خطى آلهة الحرب والدمار العالمي ..

فسقوط ظل السادات بات وشيكا ….ومن لا يصدق فليبحث عن سليمان خاطر وخالد الاسلمبولي ويسأل ….. عن الحكاية!!!

وتبقى كلمة السر في قلب النيل ….
(( بلدنا عالترعة بتغسل شعرها
وخلي السلاح صاحي….!!!))

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: