الرئيسية / WhatsApp / تقرير اخباري لا تأثير سلبيا لفوز ترامب على العلاقة الأردنية الأميركية

تقرير اخباري لا تأثير سلبيا لفوز ترامب على العلاقة الأردنية الأميركية

ميديا نيوز – زايد الدخيل

 اعتبر سياسيون أن العلاقة الأردنية الأميركية “راسخة”، وأن فوز مرشح الحزب الجمهوري دونالد ترامب بالرئاسة “لن يؤثر بشكل كبير على العلاقة بين البلدين”.

وقالوا إن المهمة الرئيسية أمام الرئيس الجديد وضع خريطة طريق لملامح السياسة الخارجية التي تتيح للولايات المتحدة أن تسحب العالم ونفسها من الهوة التى يتردى فيها الجميع يوما تلو الآخر، ومن الكابوس المتواصل الذي يعيشه العالم على مدار السنوات الخمس الأخيرة.

وبينوا  أنه عندما تصل الخطط والاستراتيجيات إلى البيت الأبيض، “فلا مجال أمام الرئيس للمناورة إلا بنسبة بسيطة، وسيكون ملتزما بكل ما ورد فيها دون أي تفريق فيما إذا كانت مرجعية الرئيس ديمقراطية أم جمهورية”.

وعلى عكس التوقعات واستطلاعات الرأي، فاز ترامب بالأصوات اللازمة لإعلانه رئيسا منتخبا للولايات المتحدة، أمس، ليصبح الرئيس الخامس والأربعين خلفا للديمقراطي باراك أوباما، فيما خسرت الانتخابات الديمقراطية هيلاري كلنتون.

وعلى الرغم من أن ترامب لم يبد مواقف إيجابية تجاه المنطقة ومن ضمنها الأردن في حملته الانتخابية، غير أن ثمة إجماعا من مراقبين سياسيين بأن “العلاقة بين البلدين ستبقى استراتيجية”.

وكانت السفيرة الأميركية لدى الأردن أليس ويلز، أكدت مساء أول من أمس، التزام بلادها تجاه الأردن بصرف النظر عن الرئيس الجديد للبيت الأبيض، قائلة “إن هذا الأمر لا يخضع للنقاش”.

وفي هذا الصدد، يقول نائب رئيس الوزراء الأسبق العين توفيق كريشان، إن “المهمة الرئيسية أمام ترامب هي وضع خريطة طريق لملامح السياسة الخارجية التي تتيح للولايات المتحدة أن تسحب العالم ونفسها بطبيعة الحال من هذه الهوة التي يتردى فيها الجميع يوما تلو الآخر”.

ويرى كريشان أن “موقع أميركا الجيوسياسي في العالم قد تدهور أيضا مع تفاقم العنف وتزايد عدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، على نحو أسوأ عشرات المرات عما كانت عليه الأوضاع عام 2008″، مبينا أن الولايات المتحدة أيضا “أساءت لأبرز حلفائها الاستراتيجيين وشركائها ي المنطقة، تحت تهديد انتشار الإرهابيين غير المسبوق في المنطقة، إذ تركت السياسة الخارجية للإدارة الحالية نجم الولايات المتحدة يتهاوى في المنطقة في الوقت الذي تركت فيه نجم إيران يتصاعد”.

وأكد كريشان أن العلاقة الأردنية الاميركية راسخة، وان فوز ترامب لن يؤثر بشكل كبير في العلاقة بين البلدين، معتبراً ان وجود اي خلافات إزاء الأردن هي خلافات فرعية في قضايا بسيطة لا تمس عمق العلاقة بين البلدين.

من جهته، قال وزير الزراعة الأسبق سعيد المصري إنه “يجب علينا الاعتراف والإيمان بأن الأمن القومي للدول الأخرى هو أولوية أميركية، تماما كما هو أولوية حماية الأمن القومى الأميركي ذاته”.

وبين أنه “يجب على الرئيس الأميركي المنتخب ترامب أن يدرك أن حماية أمن الدول الأخرى هو المصدر الرئيسي للنفوذ الأميركي، وأن العالم لن يصمت مرة أخرى على تجاهل الرئيس الأميركي أمام تعرض أمن بقية شعوب الأرض للخطر”.

ويعتقد المصري أن السياسة الخارجية الأميركية لا يصنعها الرؤساء وإنما النخب، ممثلة بمراكز الأبحاث والدراسات والجامعات والمراكز المالية والصناعية.

وبين أنه “عندما تصل الخطط والاستراتيجيات إلى البيت الأبيض، فلا يعود أمام الرئيس مجال للمناورة فيها، إلا بنسبة بسيطة، ويكون ملتزما بكل ما ورد فيها دون أي تفريق فيما إذا كانت مرجعية الرئيس ديمقراطية أم جمهورية”.

بدوره، قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية السابق، مدير الدائرة السياسية في حزب الوسط الإسلامي هايل داود، إن الشعب الأميركي اختار ترامب “لشعورة بعدم الرضا عن الإدارة الديمقراطية خلال 8 أعوام سابقة في البيت الأبيض، وتراجع الدور الأميركي والهيبة على مستوى العالم” بحسب تقديره.

وبين داود أن “العلاقة بين الأردن وأميركا هي “علاقة استراتجية راسخة”، ومتفق عليها بين كل مؤسسات الحكم في أميركا، خاصة وأن السياسة الأردنية الخارجية تقف على مسافة واحدة بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي”.

وأشار إلى أن “العلاقة بين البلدين لن تتأثر بتغير الرئيس، لأن أميركا تدرك الدور المحوري المهم الذي يلعبه الأردن في استقرار المنطقة ومكافحة الإرهاب، وإشاعة الاعتدال في المنطقة، خاصة أن المملكة تمثل دور الحليف الصادق للولايات المتحدة في المنطقة”.

الغد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: