الرئيسية / WhatsApp / اليوم…وزير الثقافة “شقم” يفتتح مهرجان الاردن المسرحي 23

اليوم…وزير الثقافة “شقم” يفتتح مهرجان الاردن المسرحي 23

15086421_10154685600674104_396261475_n
الضمور: مشاركة عربية واسعة..ونسعى لاعادة جوائز المهرجان العام القادم.

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

رسمي محاسنةرسمي محاسنة

اليوم 14 تشرين الثاني، الموعد الرسمي لافتتاح مهرجان الاردن المسرحي،في دورته 23،والذي سيقام برعاية وزير الثقافة نبيه شقم، هذا المهرجان الذي جاء بعد توقف مهرجان دمشق، وعندما اغتالت الحرب على العراق مهرجان بغداد، وكانت المهرجانات المصرية في حالة تراجع، فكان ان وضع المهرجان الاردني بصمته على خريطة المسرح كواحد من المهرجانات المسرحية العربية التي يسعى اليها المسرحيون والفنانون والكتاب والنقاد العرب للمشاركة والحضور.

فقد تطور المهرجان سواء على صعيد التنظيم او صعيد العروض، وحرصت مديرية الفنون والمسرح– وزارة الثقافة، على تطوير مستوى المهرجان، وعمل مدير المديرية المخرج محمد الضمور، على ترسيخ قواعد واسس الاختيار للمشاركة، سواء من العروض، او الضيوف، مما انعكس ايجابا على سمعة المهرجان، ليكون اهم مهرجان في المشرق العربي، وتوأم قرطاج مع فارق الامكانيات المادية واللوجستية، ويسجل للمهرجان انه لم ينزلق في مطبات التطبيع او شبهة العروض التي تحمل افكارا مشبوهه، واصبح حاضنة للمبدعين العرب، يلتقون ويطرحون قضاياهم سواء بمضامين مسرحية، او جمالية، اومن خلال الندوات.

حول المهرجان، التقينا المخرج محمد الضمور، مدير المهرجان.

. ماهو اهم مايميز هذه الدورة؟

.. بما ان المهرجان اردني – عربي، لذلك فان من المهم ان تكون هناك مشاركة عربية، ومايميز هذه الدوره هو المشاركة العربية الواسعة، حيث هناك 8 اعمال مسرحية عربية، وهذا مؤشر على الاهتمام العربي بالمهرجان، الذي اصبح له اسمه وسمعته، وهذا لم يأت من فراغ، انما نتيجة جهد متراكم، للخروج بالمهرجان بالشكل الذي اصبح عليه الان.

. كيف كانت اّلية اختيار العروض العربية؟

. . لقد تقدمت للمهرجان اعمال كثيرة، وقامت اللجنة الفنية التي تعمل وفق معايير دقيقة للاختيار، بترشيح مجموعة من الاعمال للمشاركة بالمهرجان، وهذا العام وزيادة في ضمان مستوى الاعمال المشاركة ، فقد ارتأينا ان تقوم اللجنة العليا بتقييم الاعمال المرشحة من اللجنة الفنية ، الى ان وقع الاختيار على 8 عروض وهي:

مسرحية (بارانويا) للمخرج محسن حلمي من مصر، و(سيلفون) للمخرج محمد مؤيد من العراق، و(أرض الفراشات) للمخرج سامي النصري من تونس ، و(القلعة) للمخرج علي الحسيني من الكويت ، و(شيطان البحر) للمخرج أحمد الأنصاري من الامارات، و(هزبرة) للمخرجة ميرنا سخلة من فلسطين، و(خيوط من أحلام) للمخرج وليد البادي من سلطنة عمان. اضافة الى مسرحية” رأسا على عقب” للمخرجة ” مائسة الصبيحي”.

. ماذا عن المسرحيات الاردنية المشاركة بالمهرجان؟

. . هناك ستة عروض مسرحية اردنية، ومن خلال مالمسته خلال فترة التحضير والاعداد لهذه المسرحيات، وتاريخ مخرجيها، فانا على ثقة بان هذه الاعمال ستكون على مستوى متميز، وتطرح قضايا جادة، برؤى فنية واخراجية وجماليات عالية.

. هل هناك تفكير باعادة النظر في اّلية اختيار العروض الاردنية؟

. . عندنا طموح كبير بتغيير الالية، لكنه يحتاج الى ميزانية اعلى، فانا اعمل باتجاه ان يتم اختيار عدد من العروض المسرحية الاردنية، من بين مجموعة من الاعمال التي فازت نصوصها بالمسابقة، اي ان يتم الاختيار بعد مشاهدة البروفة النهائية، وهذا يحقق اكثر من هدف، حيث اعطاء الفرصة لعدد اكبر من المخرجين للعمل، وخلق روح المنافسة بينهم، واختيار الاعمال الاكثر نضجا في المسابقة الرسمية للمهرجان.

. من هم المكرمون في المهرجان؟

. . لقد وقع الاختيار على الفنان الكبير هشام هنيدي، احد رواد الحركة المسرحية الاردنية، ومن اوائل اعضاء اسرة المسرح الاردني، وكذلك المخرج باسم دلقموني، من اوائل المخرجين الاكاديميين، ومؤسس المسرح الجامعي في اليرموك.
اما الضيوف العرب فهم الفنان والشاعر والكاتب المسرحي أحمد بورحيمة مدير إدارة المسرح في دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة، والفنان العراقي محمود ابو العباس، ود. مائسة الصبيحي من السعودية.

. متى ستعود جوائز المهرجان؟

. . هذه واحده من الاشكاليات التي نواجهها، وفي الدورة القادمة هناك دراسة جدية من اجل اعادة الجوائز، لان الجوائز تضفي على المهرجان مزيدا من الحيوية والتنافس.

. كيف يقيّم تجربتكم مع جمهور المهرجان؟

. . ان الجمهور اصبح حالة ملفته للنظر، في كل مهرجانات المديرية، سواء المسرح او السينما، فالجمهور الاردني يتمتع بذائقة عالية، واصبح من الصعب ارضاؤة، مايترتب علينا ان نختار الاعمال المميزة، لان جمهورنا لم يعد يجامل، وهذا يضيف مسؤوليات جديدة على عاتق الوزارة والمديرية لتطوير الاداء باستمرار.

الضمور ختم بقوله، ان حفل الافتتاح ستحييه فرقة فرسان البلدية للتراث والفنون، فيما ستكون فرقة اوسكار – على ابو غريب حاضرة في حفل الختام.

15032430_10154685608559104_1391202031_n 15032585_10154685602754104_1297618492_n 15033647_10154685612929104_316892731_n 15033706_10154685609054104_451731948_n
15046277_10154685604589104_237822772_n 15046351_10154685601409104_1095582905_n 15049949_10154685603719104_866842725_n 15049957_10154685607274104_213536141_n 15050231_10154685608739104_1059416707_n 15050259_10154685605194104_1281947543_n 15058621_10154685609979104_266012510_n 15064154_10154685604119104_1314292760_o

screenshot_1 15032542_10154685606029104_2104520637_n

15086421_10154685600674104_396261475_n

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: