الرئيسية / WhatsApp / الإعلان عن فعاليات مهرجان ليالي المسرح الحر الدولي “13”

الإعلان عن فعاليات مهرجان ليالي المسرح الحر الدولي “13”

الخطيب : المهرجان منجز مهم،وله تأثير في صياغة الوعي.

الدباس: الاعتراف العالمي بالمهرجان مسؤولية كبير للمحافظة على المستوى المتميز للمهرجان.

المراشدة : لأول مرة تشكيل لجنة دولية لمشاهدة العروض وضبط الجودة.

عليان : اختيار العروض والضيوف وفق معايير القيمة والاهمية…ولا مكان للمحسوبيات

رسمي محاسنة : ميديا نيوز – خاص 

تم الاعلان عن فعاليات الدورة 13 لمهرجان ليالي المسرح الحر الذي سيفتتح يوم 28 الشهر الجاري،ويستمر حتى 3 ايار من الشهر القادم، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في نقابة الفنانين الأردنيين، وإدارته الفنانة نجلاء عبدالله، بحضور نقيب الفنانين حسين الخطيب، ورئيس اللجنة العليا للمهرجان الفنانة أمل الدباس،والفنان محمد المراشدة رئيس فرقة المسرح الحر، ومدير المهرجان الفنان علي عليان.

المهرجان يأتي بمشاركة عربية وعالمية،من مصر، تونس، المغرب، سويسرا، فرنسا، اسبانيا، كندا روسيا بالإضافة إلى الأردن.

ولأول مرة ستكون عروض مونودراما مسرحية، اضافة الى ورشة عمل، واجتماع مدراء المهرجانات المسرحية،وتكريم لفنانين اردنيين وعرب، واستضافة عدد من المسرحيين والفنانين العرب.وستقام العروض على مسارح المركز الثقافي الملكي، ومسرح الشمس، ومركز الملك عبدالله الثاني الثقافي / الزرقاء.

المؤتمر الصحفي جاء ساخنا بعد القاء الكلمات التقليدية، حيث دارت حوارات حول واقع المسرح والفن الاردني، ومدى التزام المهرجان بلائحة، ومدى شفافية معايير انتقاء الضيوف والمكرمين، ودور نقابة الفنانين بالخروج من الازمة التي يعاني منها الفن الاردني.

نقيب الفنانين ” حسين الخطيب” أشار إلى بدايات وظروف ولادة فرقة المسرح الحر،ومنذ ان أعلنت عن نفسها، فأنها قدمت نموذجا مسرحيا،وصلت فيه الى مصاف الفرق العربية المهمة،واخير بفضل مستوى ماقدمته حصلت على اعتراف عالمي من أهم المرجعيات المسرحية العالمية.

عاد ” الخطيب ” يؤكد على اننا امام منجز مهم، وتجربة رائدة، سيكون لها مستقبل مسرحي أكثر تأثيرا في صياغة الوعي وتقديم ماهو افضل.

النقيب ” الخطيب” تحدث عن المرحلة الصعبة التي وصلت إليها حالة الفن والثقافة الاردنية، والسبب الرئيسي هو التمويل، ذلك ان كثيرين من المسؤولين الاردنيين لايلقون بالا الى دور الثقافة والفنون في بناء شخصية المواطن.

الخطيب اعلن عن بداية التحرك من النقابة بمجلسها الجديد، فالوضع اصبح لايحتمل، واعلن ان لديه دراسة سيقدمها للدولة الاردنية، تتضمن طرح اسئلة عن واقع الفن الاردني.

وقد دار لغط حول المعنى المقصود بالدولة الاردنية، واوضح الخطيب ، ان هناك برنامجا للقاء مجموعة من اسماء المسؤولين في مفاصل الدولة الاردنية، سيتم اللقاء معهم،وطرح الاسئلة عليهم حتى نصل الى اجابات مقنعة منهم، خاصة وان هناك أخطارا خارجية يتعرض لها عقل الشباب الاردني، اضافة الى مؤثرات سلبية من داخل المجتمع نفسه، والفن هو القادر على تعزيز الوعي والمعرفة لدى الشباب وحمايتهم من الأفكار الظلامية والتطرف.

واكد نقيب الفنانين على أننا معنيون بأن يتم تقديم العروض في كل مناطق المملكة،وان هذا المهرجان لا تستطيع ان تصنعه وزارة الثقافة.

– الفنانة أمل الدباس قالت “بعد عطاء استمر لثلاثة عشر دورة من مهرجان ليالي المسرح الحر الدولي وانتشاره المكثف على مستوى العالم ، استطاع المهرجان في هذا العام الحصول على ترخيص الهيئة العالمية للمسرح ITI وانضمامه الى شبكة المهرجانات العالمية ، مما يحملنا مسؤولية كبرى للمحافظة على المستوى الذي وصل إليه المهرجان مما ينعكس ايجابا على هذا المشروع الوطني الاردني الذي يصب في المصلحة الوطنية العليا ويظهر الوجه الحضاري للإنسان الأردني امام كل التحديات وأمام كافة افكار التطرف الظلامية ونحن نعتبر انفسنا رديفا لوزارة الثقافة في مشروعنا هذا وحقيقة أن وزير الثقافة الاستاذ نبيه شقم من اول الداعمين للمهرجان  بالاضافة الى أمين عام وزارة الثقافة الاستاذ هزاع البراري الذي قدم كل التسهيلات اللازمة من اجل انجاح المهرجان”.

وأضافت ” الدباس” ” تعقد هذه الدورة تحت وسم القدس عاصمة فلسطين الابدية و شعار ” المسرح خيال واسع في عالم ضيق ” وتقدم العروض على مسارح المركز الثقافي الملكي ومسرح الشمس ومركز الملك عبدالله الثاني الثقافي بالزرقاء ”
وقدمت الشكر لكل الجهات التي ساهمت بتقديم الدعم لهذه الدورة.

– الفنان محمد المراشدة، رئيس فرقة المسرح الحر قال” بأن المهرجان يستضيف العديد من القامات المسرحية العربية والاجنبية حيث سيكون اسماعيل عبدالله أمين عام الهيئة العربية للمسرح بوفد يضم الفنان الحسن نفالي والفنان غنام غنام وسيكون ايضا من العالم العربي رئيس أيام قرطاج المسرحية حاتم دربال والمسرحي التونسي محمد العوني ومعز القديري وايضا الفنان عبدالله راشد والفنان عبدالله مسعود من الإمارات العربية المتحدة والدكتور سامي الجمعان من السعودية وعدنان سلوم وجمال آدم من سوريا والفنان مسعد فودة من مصر ، بالإضافة إلى استضافة العديد من النجوم العرب ، حيث ستكون الفنانة إلهام شاهين والفنانة ندى بسيوني والفنان مازن الناطور والفنان محمد المنصور والفنان حسين المنصور ضيوف شرف المهرجان .

وأضاف المراشدة” فيما تشكلت لجنة التحكيم برئاسة المخرج محمد الضمور وعضوية المخرج عبدالكريم الجراح من الاردن والمخرج مبارك المزعل من الكويت والمخرج عجاج سليم من سوريا والمخرج شايك زافاروف من أذربيجان “

وقال” لقد وصلنا 188 طلب عرض مسرحي،ولاول مرة يتم تشكيل اللجنة الدولية للمشاهدة وضبط الجودة لغايات اطلاعها على كافة العروض المسرحية الواردة للمهرجان لانتقاء العروض المسرحية ذات المستوى الرفيع .حيث تشكلت اللجنة من الدكتور مخلد الزيودي والفنانة نادرة عمران والمخرج حسن نافع من الأردن والدكتور سامي الجمعان من السعودية والمخرجة جوانا جريسر من فرنسا .

– وعن المكرمين قال “يكرم المهرجان الفنان حسن ابو شعيرة والفنانة سهير فهد والفنان حابس حسين فيما يكرم الشخصية العربية لهذه الدورة المهندس محمد سيف الأفخم رئيس المنظمة العالمية للمسرح ورئيس بلدية الفجيرة “.

المراشدة اجاب على سؤال حول ميزانية المهرجان فقال” ان كلفة المهرجان 100 الف دولار،بين ايدينا الان فقط 44 ألف دولار، واي عجز سنتحمله في الفرقة.

– الفنان علي عليان، استعرض تفاصيل المهرجان وقال” تشارك في المهرجان عروض مسرحية منتقاة بعناية شديدة حيث ستشارك تونس بعرضها المسرحي ” الارامل ” من اخراج وفاء طبوبي  وفرنسا بعرض مسيرة Autumn Night للمخرجة سيرين اشقر وروسيا تشارك لاول مرة في المهرجان بعرضها المسرحي Settimana من اخراج Tanya Khabarova/Lidia Kopinaوايضا سويسرا تشارك للمرة الاولى بعرض مسرحية ” Women ” من اخراج AninaJendreyko وفلسطين ايضا حاضرة بعرضها المسرحي لفرقة مسرح الحرية في مخيم جنين بمسرحية ” مروح ع فلسطين ” واسبانيا تشارك بعرض المونودراما Nomeolvides من تمثيل وإخراج MaríaJesús Oporto ومصر فرقة مسرح الغد بعرضها المسرحي ” الساعة الثامنة ” من إخراج هشام علي فيما تشارك المملكة المغربية بعرض مسرحية ” الخادمتان ” من إخراج جواد الاسدي وهناك عرض تونسي كندي مشترك بعنوان ” الشقف ” من إخراج سيرين قنون ومجدي أبو مطر وتشارك الأردن ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان بمسرحية “شواهد ليل ” ، وايضا يشارك مسرح الشمس وخارج المسابقة الرسمية بالعرض المسرحي ” ادفع ما بدفع ” إخراج عبدالسلام قبيلات ، وان هناك يوميا اربع عروض احدها في الزرقاء”.

– وقال عليان” وينظم المهرجان مؤتمرا لاول مرة بحضور (10) رؤساء المهرجانات الدولية بدعم ورعاية من المنظمة العالمية للمسرح ITI، للتبادل المعرفي بين المهرجانات العربية والعالمية، ووضع قاعدة بيانات لهذه المهرجانات، وسيتم عقد ورشة مسرحية للشباب المبتدئ والهاوي بعنوان ” فن الحكي والارتجال يدرب فيها المخرج المصري جمال ياقوت وهو أستاذ المسرح في كلية الفنون بجامعة الاسكندرية وسيقدم نتاج الورشة عرض مسرحي قصير في حفل الختام الرئيسي “.

لمسة وفاء من المهرجان تجاه الفنان الراحل ” نادر عمران” حيث ستكون هناك امسية في مسرح الشمس.
وكان مدير المهرجان قد رد على عدد من الأسئلة والمداخلات، اكّ فيها ان استقدام اعمال مونودراما مسرحية، لاتشكل خرقا لتعليمات المهرجان، لاننا احيانا نكون محكومين بجودة العرض ومستواه الفني والفكري، كما نفى ان يكون هناك دور العلاقات الشخصية أو الدعوة للمهرجانات عند اختيار أسماء الضيوف والمكرمين، وإنما وفق معايير موضوعية بعيدا عن الشخصنة والمحسوبيات.

الفنان “علي عليان” قال” لا احد يلزمنا في المسرح الحر، بتحديد أماكن العروض، والمشاركة بفعاليات المدن الثقافية، ولا احد يفرض علينا ان نرسل عروضنا خارج عمان، علما بانة لدينا برنامج موازي لعروض الأطفال خارج العاصمة”.

وكان المخرج “حاتم السيد” قد أبدى احتجاجه على ورود اسمه ضمن المكرمين في المهرجان، وقال” لقد اتصل بي المهرجان، واعتذرت لأسباب ربما سأذكرها فيما بعد”.

وقد رد مدير المهرجان، الفنان ” السيد” قامة مسرحية كبيرة، وقد تفهمنا اعتذاره،وان ورود اسمه اليوم  ضمن المكرمين كان نتيجة خطأ في بيان المؤتمر الصحفي”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: