الرئيسية / WhatsApp / اقتحام الموصل خلال 48 ساعة !!

اقتحام الموصل خلال 48 ساعة !!

أعلنت قيادة العمليات المشتركة أن قواتها اقتحمت، مركز ناحية الشورى، ورفعت العلم العراقي فوق مبنى المجلس البلدي ومركز الشرطة وسط البلدة، وأكدت استمرار العمليات لحين اكتمال التحرير ولفتت إلى أن القوات الآن على بعد أربعة كيلو مترات من مركز الموصل وتفصلها منطقة واحدة فقط عن إحياء المدينة، متوقعة اقتحام المدينة خلال الـ48 ساعة المقبلة، وبالتزامن أحبطت قوات الأمن مخططاً إرهابياً للهجوم على مدينة الرمادي.

وقالت قيادة الشرطة الاتحادية في بيان، إن «قطعات الشرطة الاتحادية تمكنت، من تحرير المجلس البلدي لناحية الشورى، جنوب الموصل، ومركز الشرطة وسط الناحية، ورفع العلم العراقي فوقهما». وتقع البلدة على بعد نحو 45 كيلو متراً جنوب الموصل. ونفت قيادة العمليات المشتركة، ما أعلنه التحالف الدولي، بتوقف عمليات التحرير، وأفاد قائد قوات جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الغني الأسدي، بأن قواته «قد تقتحم مركز مدينة الموصل من المحور الشرقي في اليومين المقبلين».

حاجز كوجلي

وقال قائد قوات النخبة الأولى في جهاز مكافحة الإرهاب اللواء الركن سامي العارضي، إن «قوات جهاز مكافحة الإرهاب تقف على مسافة أربعة كيلو مترات من مدينة الموصل وإن منطقة كوجلي هي المنطقة الوحيدة التي تفصل بين القوات الأمنية واقتحام الموصل». وفي السياق، أكد قائد جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الغني الأسدي أن اليومين المقبلين سيشهدان بدء اقتحام مدينة الموصل، للمباشرة بعمليات التطهير.

تطورات ميدانية

وفي السياق، أعلنت القوات الأمنية المرابطة في المحور الشمالي لمدينة الموصل، عن تحرير منطقة الدواجل والقرى المجاورة لقضاء تلكيف. وبحسب مصدر أمني، فإن «قطعات الفرقة 16 تمكنت من تحرير منطقة الدواجل والقرى المجاورة القريبة من قضاء تلكيف». وقال المصدر إن «أربعة جنود عراقيين قتلوا ،وأصيب تسعة آخرون بجروح جراء قصف جوي شنته طائرات التحالف بشكل خاطئ على المنطقة.

إلى ذلك أعلنت قيادة عمليات نينوى العسكرية أن قوات عراقية وفصائل الحشد الشعبي شرعت بعمليات تحرير مناطق تابعة لمحافظة نينوى من داعش وتمكنت خلال الساعات الأولى من المعركة من السيطرة على خمسة قرى جنوبي الموصل، هي قرية وادي العين، والمسارة، ومشيرفة، وكهريز، وعليبة.

هجوم

وأعلنت مصادر أمنية ومحلية عراقية عن إحباط محاولة لتنفيذ هجوم خطط له عناصر في تنظيم داعش لاستهداف مدينة الرمادي، كبرى مدن محافظة الأنبار غرب العراق. وقال النقيب أحمد الدليمي من شرطة الأنبار إن «قوة أمنية اعتقلت 11 عنصراً من داعش كانوا يخططون للهجوم على مدينة الرمادي لزعزعة الأمن والاستقرار» فيها.

أسلحة متطورة

من جانبه آخر، أكد قائد المهمات الخاصة الأولى في جهاز مكافحة الإرهاب اللواء فاضل برواري أن تنظيم داعش استخدم لأول مرة، في معركة الموصل، أسلحة ثقيلة، لم يستخدمها في معارك سابقة، منها مدافع ودبابات.

وقال برواري إن «تنظيم داعش استخدم، لأول مرة، أسلحة ثقيلة في معارك الموصل لم يستخدمها سابقاً في معارك تكريت والرمادي والفلوجة»، موضحاً أن «جهاز مكافحة الإرهاب استولى خلال معركة ناحية برطلة، شرق الموصل، على مدافع 155 ودبابات كان التنظيم يستخدمها في معاركه إلا أنه تركها في ساحات القتال وفر إلى الموصل».

سقوط مروحية

أعلن مصدر عسكري في قيادة عمليات سامراء، سقوط مروحية عراقية شمال مدينة سامراء، وقال المصدر إن «طائرة مروحية عراقية سقطت قرب ناحية مكيشيفة، بسبب خلل فني، ولا يعرف مصير طاقمها.. موضحاً أن «الطائرة انطلقت من قاعدة التاجي قرب بغداد ونفذت مهمة عسكرية قرب القيارة جنوب الموصل وسقطت في طريق العودة قرب مكيشيفة».

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: