الرئيسية / WhatsApp / عشائر الزعبي تطالب بإعدام “قاتل” ابنهم

عشائر الزعبي تطالب بإعدام “قاتل” ابنهم

Untitled-1 طالب مجتمعون من عشائر الزعبي في محافظة إربد شمالي الأردن مساء الأحد “بإعدام” المتسبب في وفاة ابنهم عبدالله، الذي قضى بعد احتجازه في المركز الأمني بقضية مخدرات.

وعقدت عشائر الزعبي اجتماعاً في ديوانها بإربد، لتداول تفاصيل وفاة المرحوم البالغ من العمر 19 عاماً متبنية رواية تعرضه لتعذيب على أيدي رجال مكافحة المخدرات.

ورفض المجتمعون رواية الأمن المتمثلة بأن الزعبي قضى بعد قفزه من سطح المركز الأمني في محاولة منه للهروب.

وسبق أن نشرت مقاطع فيديو في شبكة الانترنت تظهر آثار سحجات وكدمات على جسد عبدالله الزعبي. ونعتذر عن إعادة نشرها.

في هذا الإطار، أوضحت مصادر : أن السبب الرئيسي للوفاة لم يتضح بعد، ولا يعني قفز المرحوم من السطح أن ذلك تسبب بوفاته.

101236_1_1430684774

وشكل مدير الأمن العام لجنة تحقيق في الحادثة. وعلى رأس هذه اللجنة مدع عام.

وهناك مؤشرات على توقيف رجال الأمن التابعين لإدارة مكافحة المخدرات الذين أحيلوا للتحقيق. لكن مصادر أمنية أكدت أن قراراً بتوقيفهم لم يصدر بعد.

ولم تتضح تفاصيل التحقيق غير أن هناك زاويتين لمجراه، تتعلق الأولى بـ”الإهمال” الذي مكّن الشاب من الفرار والصعود إلى السطح والقفز، أما الثانية فلها علاقة باحتمالية تعرض المرحوم لأي نوع من التعذيب.

ويؤكد ذوو عبدالله أنه تعرض للتعذيب لكن أي مصدر رسمي لم يؤكد ذلك بعد.

وطالب المجتمعون في هذا الإطار بإعدام من وصفوه بقاتل ابنهم.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: