الرئيسية / WhatsApp / نكتة حزبية وسطية !!!

نكتة حزبية وسطية !!!

Untitled-1

د.محمد أبوبكر

g (11)

 

مجموعة من أحزاب الوسط ( لا هون ولا هون) اجتمعت في البحر الميت وناقشت وقررت , ولكنها لم تسبح في المياه المالحة خوفا من الغرق , او لانهم فعلا لا يجيدون السباحة بقدر ما يجيدون أشياء أخرى! هؤلاء ناقشوا مشروع قانون الأحزاب السياسية وخرجوا بقرارات مصيرية تصبّ في مصلحة الأمة وقضاياها المفصلية , وخاصة قضية فلسطين لما لها من علاقة وثيقة مع قانون الأحزاب.

الشباب قرروا بأنهم سيقفون بالمرصاد ضد هذا المشروع لان الحكومة قامت بتعديل عدد الاعضاء المؤسسين وتخفيضهم الى مائة وخمسين عضوا , والأدهى من ذلك أن هؤلاء المجتمعين في الماء المالح يرون ان تخفيض العدد سيؤثر سلبا على الحياة الحزبية ويضعفها .

إنها نكتة آخر الموسم , وكأن هذه الأحزاب معروفة لدى الناس , وهي بالكاد ترى بالعين المجردة. أحزاب الوسط -إلا من رحم ربي- لا تعرف أبدا ابجديات العمل الحزبي , وعليهم أن يدركوا أن عدد المؤسسين لا يصنع حزبا قويا , ولينظروا الى احوالهم , وحالة الموات التي يعانون منها , ولذلك ذهبوا الى البحر الميت , لوجود هذا القاسم المشترك وهو الموت.

أقول لهذه الاحزاب ان الدستور أعطى الحق للمواطنين بتشكيل أحزابهم وجمعياتهم السياسية , ويجب أن يكون قانون الاحزاب سهلا وبسيطا وميسرا, والأصل التشدد في قانون الإنتخابات وضرورة وجود قائمة وطنية للاحزاب لا تقل عن خمسين بالمئة , وغير ذلك ستصبح هذه الاحزاب كأهل الكهف. أهم شيء ان الجماعة انبسطوا في البحر الميت على حساب المعزّب الذي دفع للفندق الشيء الفلاني , ورجعوا إلى عمان ويادار ما دخلك شر و وطار الطير الله يمسيكوا بالخير !

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: