الرئيسية / WhatsApp / مدينة المركبات والقانون القارقوشي

مدينة المركبات والقانون القارقوشي

ميديا نيوزمحمود أبو هلال محمود أبو هلال

حسب التصريح الرسمي تم حجز أكثر من 400 مركبة في ساحة الحجز في منطقة سواقة الصحراوية خلال أول يومين على تطبيق قانون السير الجديد، وكما قيل فإن العدد مشرح للزيادة بصورة كبيرة في الأيام القادمة مما يعني أن مئات من أصحاب السيارات سيتوافدون على المكان.

المواطنون الذين سيتوافدوا على منطقة حجز المركبات من المؤكد أنهم سيحتاجون لبعض الخدمات أولها: أيجاد ساحة كبيرة للسيارات التي جاء بها أصدقاء وأقارب أصحاب السيارات المحتجزة ليتسلموها بأنفسهم حسب ما أفاد مدير السير.

لبعد المسافة، ولأنه يتوجب على صاحب السيارة السير مسافة 2 كلم مشياً على الاقدام! فلا بد من إيجاد أكشاك لبيع العصير والمياه. وقد يشعر القادم من عمان وباقي المحافظات بالجوع فلا بد من أن يكون هناك مطاعم أيضا.

عند استلام السيارة، قد تكون بحاجة لإصلاحات تبدأ بضعف البطارية نتيجة التوقف لفترة طويلة، وربما تصل لأكثر من ذلك نتيجة النقل، لذا لا بد من إيجاد ورش للصيانة تعني بالسيارات التي كانت محتجزة، وأيضا لتلك التي قدم بها أصحابها لاستلام السيارت والتي قد تتعطل لأي طارئ.

المسافة التي يتوجب قطعها سيراً على الأقدام لاستلام السيارة قد تسبب المضاعافات الصحية لبعض الأشخاص خاصة الذين يعانون من بعض الأمراض المزمنة، فلا بد من تزويد المنطقة بسيارات للاسعاف الفوري، ولأن المستشفيات بعيدة نسبيا فلا بد من انشاء مركز صحي متكامل، وقد نحتاج مستشفى إذا علمنا أن بعض أصحاب السيارات هن نساء حوامل ومن الممكن تعرضهن لمضاعفات قد تؤثر على حياة الأجنة. وعلى سيرة الأجنة والأطفال لا بد من إنشاء دوائرة للأحوال المدنية والجوازات.

مع كثرة المراجعين ومع وجود المطاعم ومدينة الألعاب ومحلات الصيانة ستتكدس أكوام النفايات، وبالتالي ستحتاج المنطقة لنظافة على مدار الساعة، وهنا يجب الحاق المنطقة بإحدى البلديات، ومن الأفضل إنشاء مجلس بلدي مستقل ليشرف مع دائرة الأراضي ومحكمة البداية، على ترتيب المحلات والبيوت التي أنشأت بشكل عشوائي.

بعد ثلاثة أعوام

أصحاب المطاعم ومحلات الصيانة وشركات النقل ومحال بيع الورود ومحال بيع بطاقات الاتصال المدفوعة مسبقا ومكاتب التكسي وأصحاب صالات الأفراح والبنوك وغرفة التجارة وغرفة الصناعة ورئيس البلدية والجمعيات الخيرية الخمسون التي تشكلت، والنائب عن مدينة المركبات في مجلس النواب، يوقعون على عريضة يطالبون فيها بنقل ساحة المركبات لأنها أصبحت مصدراً لإزعاجهم.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السفير الكندي: الأردن يُعلم العالم التنوع.. وعلى الأردنيين الفخر

  ميديا نيوز –  قال السفير الكندي في عمان، بيتر ماكدوغال، إن الأردن يُعلم العالم ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: