الرئيسية / أخبار الأردن / مابين اليكسا وموجة مطر الموت يا حكومة

مابين اليكسا وموجة مطر الموت يا حكومة

200

mnc –  د.حسام الدين العميري –  نائب أمين عام حزب الشورى 

سبحان الله ما اشبه اليوم بالامس حين غزت موجة اليكسا الثلجية القطبية ونتج عنها ما نتج من مصائب واغلاقات طرق اجبرت نشامى الاجهزة العسكرية والامنية العمل مكان اجهزة الحكومة الكرتونية التي عجزت عن ادارةمؤسسات الدولة الاردنية منذت توليها بعد ان انتهت اثار ونتائج تلك الموجة الثلجية خرج صاحب الولاية رئيس الحكومة بوعد انها لن تتكرر وصدقناه رغم انه سبق ووعد بسداد عجز الموازنة ووضع شرطا اذا عجز عن ذلك فيجلده النواب بالكرباج ولم يفلح في سداد العجز ولم يتجرأ النواب على جلده ولاندري الان ما هي حجته هذه المرة في تفسير ما حصل من مصائب بالارواح ووفايات وكذلك الممتلكات من بيوت ، محلات ،مزارع ، سارات وغيرها وقبل ذلك نسأل عن سبب اختفائه عن الانظار دون مبرر ؟؟!!! والسؤال يا صاحب الولاية لحكومة عجزت عن ادارة مؤسسات الدولة لماذا حصل ما حصل من تقصير في اداء امانة عمان ومواجهة موجة المطر والتي كان من المفروض ان تتعامل معها بسبب الامكانات المالية الضخمة والتي تتقاضاها من جيب المواطن الفقير اليس حري بها ان تتكافل في مبدأ تقديم العون والمساعدة للمدن والقرى التي عجزت ما تسمى بالادارات المحلية عن تقديم الخدمات لمواطنيها والحفاظ على ارواحهم وممتلكاتهم بدلا مما حدث من شيئ مفجع!! لا ادري يا صاحب الولاية انت وافراد الحكومة كيف ستواجهون الله عز وجل بما اقترفتم من تقصيرفي واجبات وظيفتكم ومن مبدأ اسلامي عادل لا يظلم كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته لا حول ولا قوة الا بالله هل اصبح واجب الاجهزة العسكرية والامنية تقديم الخدمات عوضا عن تقصير الحكومة وامانة عمان والبلديات … .صرف الله عن كاهل الوطن والمواطن مصيبة الحكومة التي ندعو الله لها بالزوال دون رجعه

 
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالصور .. وقفة احتجاجية للحركة الإسلامية في الحسيني نصرة للقدس

ميديا نيوز – تصوير فريق ميديا نيوز – قامت الحركة الاسلامية، ظهر الجمعة، وقفة احتجاجية ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: