الرئيسية / WhatsApp / اخبار عاجلة / عربي دولي : قيادات فتح في “آراب أيدول” وناشط نرويجي يتحدى إسرائيل

عربي دولي : قيادات فتح في “آراب أيدول” وناشط نرويجي يتحدى إسرائيل

An elderly Jewish woman reacts as she at

صحف عربية : قيادات فتح في “آراب أيدول” ومخطط لنقل يهود من أوكرانيا إلى إسرائيل

MNC –  تداولت الصحف العربية الاثنين مجموعة متنوعة من الأخبار والموضوعات ومنها حضور قياديين من فتح إحدى حلقات برنامج “آراب أيدول” يثير الجدل، وأنباء عن تجميد أرصدة حزب الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، ومخطط لنقل آلاف اليهود الأوكرانيين إلى إسرائيل.

الحياة

تحت عنوان “حضور قيادييْن من فتح أراب آيدول يُشعِل مواقع التواصل،” كتبت صحيفة الحياة: ” فوجئ متابعو حلقة السبت من برنامج أراب آيدول بظهور رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب وورئيس هيئة الشؤون المدنية الفلسطينية حسين الشيخ يجلسان إلى جانب نجم أراب آيدول للموسم الماضي الفلسطيني محمد عساف، لمتابعة الحلقة التي تضم مشتركين فلسطينيين هما هيثم خلايلة ومنال موسى.”

وبعد انتهاء الحلقة بدقائق، تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورة تجمع الرجوب وعساف، ما أحدث ضجّة تكلّلت بآلاف التعليقات بين معارض لمثل هذا الحضور السياسي لبرنامج فني في ظل الأوضاع السيئة التي يعاني منها الفلسطينيون وخصوصاً في القدس، في حين اعتبر كثيرون هذه الخطوة عادية ولا تستدعي كل هذه الزّوبعة الإعلامية.

وطغى الغضب أحياناً والسخرية أحياناً أخرى على المعلقين على هذه الخطوة غير المسؤولة على حد تعبير معظمهم. وقالت ستيفي الزوقا على موقع فيسبوك إن “الرجوب هناك لمناسبة تحرير فلسطين! أما مهند عطاري، فعلّق: “لم يُدمّر شعبنا إلا مثل هذه النوعيات.”

الأهرام المصرية

وتحت عنوان “أنباء عن تجميد الرئيس اليمني لأرصدة حزب علي صالح،” كتبت صحيفة الأهرام المصرية: ” ذكرت تقارير صحفية أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أصدر تعليمات تقضي بتجميد جميع الأرصدة المالية لحزب المؤتمرالشعبي العام بزعامة الرئيس السابق علي عبد الله صالح.”

ونقلت الصحيفة عن مصادر في الحزب القول إن هادي أصدر أيضا تعليمات بمنع كافة البنوك الرسمية والأهلية داخل اليمن من صرف أي شيكات باسم الحزب إلا إذا كانت موقعة من الرئيس هادي شخصيا وتحت إشرافه.

وتأتي هذه الخطوة بعد أيام من تبني الرئيس السابق قرارا بفصل هادي من منصبه نائبل للرئيس الحزب وتوقيف النائب الثاني عبد الكريم الإرياني عن عمله.

الاتحاد الإماراتية

وتحت عنوان “مخطط لنقل آلاف اليهود الأوكرانيين إلى إسرائيل،” كتبت صحيفة الاتحاد الإماراتية: “كشفت صحف إسرائيلية النّقاب عن مخطط لنقل الآلاف من اليهود الأوكرانيين إلى إسرائيل، بذريعة أوضاعهم غير الطبيعية في ظل الاقتتال الداخلي الأوكراني وفقد عدد كبير منهم لمنازلهم.”

وقالت الصحيفة إن جهات إسرائيلية، شرعت بإقامة مخيمات للاجئين اليهود في أوكرانيا بشكل سرّي بدعم مباشر من الوزير نفتالي بينيت، لافتة إلى منح جهات يهودية في أوكرانيا نحو 2 مليون شيكل لإقامة هذه المخيمات واستيعاب نحو 6 آلاف يهودي باتوا بلا منازل خاصة القاطنين في شرق أوكرانيا.

الشروق التونسية

وتحت عنوان “القاهرة تكشف: مرسي والشــــاطر جنّدا 7 آلاف إرهابي لحرق مصر،” كتبت صحيفة الشروق التونسية: “أعلن اللواء هاني عبداللطيف، المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية المصرية، أن الرئيس المعزول محمد مرسي وخيرت الشاطر، هددا بحرق مصر بأخطر 7 آلاف إرهابي في العالم.”

وقال في تصريحات صحافية إنه عقب ثورة 30 يونيو/ حزيران كان في سيناء وعلى مسافة 100 كيلومتر من العريش وحتى الحدود الشرقية مع فلسطين ما يقرب عن 7 آلاف من أخطر العناصر الإرهابية الموجودة على مستوى العالم.

وتابع أنّ من الإرهابيين من كان يتبع تنظيم القاعدة مباشرة ومنهم من يعتنق أفكار القاعدة، وكانوا يتحركون من هناك إلى سوريا والعراق.

henning_0

صحف عالمية : أنباء عن إصابة “الجهادي المقنع” وناشط نرويجي يتحدى إسرائيل

 تداولت الصحف العالمية مجموعة متنوعة من الأخبار والموضوعات ومنها قرار ناشط نرويجي تحدي منع إسرائيل له بالدخول إلى غزة، والكشف عن أي الفيديو الذي يظهر فيه طفل سوري وهو يحاول إنقاذ شقيقته وسط النيران لم يكن سوى مشهد تمثيلي.

ذا غارديان

قال الطبيب النرويجي، مادس غلبرت، وهو ناشط كان في غزة وقت الحرب الأخيرة، إنه سيتحدى القرار الإسرائيلي بمنعه من دخول القطاع في حال قرر زيارته.

وقد قضى غلبرت نحو 15 عاما في علاج مرضى في غزة، كما أنه ظل طوال فترة الحرب الأخيرة في مستشفى الشفاء، وساهم في علاج نحو 11 ألف فلسطيني أصيبوا خلال تلك الفترة خلال التصعيد بين حماس وإسرائيل.

وكان غلبرت قد حاول دخول القطاع الشهر الماضي، عبر معبر إيريز، ولكن طلبه بالدخول قوبل بالرفض.

ديلي ميل

قالت تقارير إعلامية إن الجهادي البريطاني، الذي يعتقد أنه ظهر في جميع تسجيلات الفيديو لتنظيم داعش، وتضمنت عمليات قطع رؤوس أجانب، أصيب في غارة أمريكية جوية.

ويعتقد أن الرجل المقنع، الذي كان يتحدث بلكنة بريطانية، نجا في اللحظات الأخيرة من الموت بعد حضوره اجتماعا مصغرا لقادة التنظيم في بلدة عراقية قريبة من الحدود السورية.

من جانبه، أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية أن بلاده على علم بهذه التقارير، وتعمل حاليا على تأكيدها.

نيويورك بوست

كشف مخرج نرويجي أن الفيديو الذي انتشر لطفل سوري يتحدى نيران القناصة لإنقاذ شقيقته ما هو إلا مشهد تمثيلي، أراد به المخرج “لفت نظر العالم لوضع الأطفال في مناطق الحروب.”

وتم إنتاج الفيديو ليظهر وكأنه مصور باستخدام هاتف نقال في أحد مناطق سوريا، ليلقى اهتماما كبيرا من قبل مستخدمي المواقع الاجتماعية، ووسائل الإعلام.

وقد شوهد الفيديو ملايين المرات على موقع يوتيوب، وسجل أكثر من ثلاثة ملايين مشاهدة على شبكة شام السورية، التي كانت أول من التقط الفيديو وبثته على قناتها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ضبط 9 مروجي مخدرات بمداهمات في عمان

ميديا نيوز – عمان – قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام إن العاملين في ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: