الرئيسية / WhatsApp / رسالة ملكية واضحة : السجادة الحمراء في استقبال الاستثمارات الهندية

رسالة ملكية واضحة : السجادة الحمراء في استقبال الاستثمارات الهندية

ميديا نيوز - رسالة ملكية واضحة أطلقها جلالته خلال زيارته الاخيرة للهند ولقائه كبار رجال الاعمال فيها، ليدشن مرحلة جديدة من فتح أبواب الاستثمار على مصراعيه وتشجيع رجال الاعمال في العالم أجمع للتوجه للاستثمار في المملكة.
لا تعقيدات ولا روتين أمام الإستثمار ،فلم تعد المرحلة تحتمل التضييق على استثمارات تولد الاف فرص العمل وتنهض بالاقتصاد الوطني كما هو شأن اقتصادات عديدة في العالم تجاوزت أزماتها وتدني معدلات الدخل برؤية شاملة وواضحة وتشريعات ثابتة لحماية الاستثمار .
ولعل الزيارة الاخيرة لجلالته للهند وما حملته من رسائل وتوجيهات لوضع الاردن أمام أعين المستثمرين بما يمتلك من فرص وميزات استثمارية قل نظيرها مدعومة بالاهتمام المباشر من جلالته وبتشريعات لازالة جميع المعيقات السابقة التي كانت تقف امام زيادة حجم الاستثمار والامكانيات البشرية المؤهلة والطبيعة الجغرافية بالاضافة الى الامن والاستقرار السياسي والمالي ، كل ذلك يصب في تحفيز الاستثمارات للقدوم الى الاردن.
وأما الاجراءات التي اتخذها الاردن اخيرا بخصوص تعزيز البيئة الاستثمارية وتحفيزها فقد قوبلت بأهتمام كبير وترحيب من قبل رجال الاعمال الهنود وغيرهم من المستثمرين في العالم ، وكان خطاب جلالته رسائل طمأنة وثقة حول بيئة الاستثمار التي يوليها قائد الوطن جل اهتمامه ورعايته،ولايوفر فرصة او زيارة الا ويلتقي بها الاقتصاديين ورجال الاعمال .
رجال اعمال هنود أشادوا بالاهتمام المباشر والشخصي من جلالة الملك بالترحيب الكبير بهم وأبدوا الاهتمام بجعل الاردن بوابة للاستثمارات الهندية في مختلف القطاعات وصولا الى دول اعادة الاعمار ومنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا والاتحاد الاروبي ومختلف الدول التي تتمتع الاردن معها بعلاقات واتفاقيات تجارية حرة .
وقال رئيس غرفة تجارة الاردن العين نائل الكباريتي أن اهتمام جلالة الملك ولقائه المستثمرين ورجال الاعمال في مختلف دول العالم رسالة واضحة على مدى الاهتمام الذي يوليه جلالته للاستثمار وجذبه للاردن من خلال بث رسائل اطمئنان لجميع المستثمرين حول مستقبل مشاريعهم في المملكة لما يمتلكه جلالته من ثقة كبيرة لدى مختلف القادة وقادة الاعمال في العالم.
وبين الكباريتي أن المستثمرين الاجانب ورجال الاعمال وممثلي القطاعات في مختلف دول العالم يحتاجون الى الثقة وتشجيعهم وتوفير عوامل الاستثمار وهذا ما يسعى اليه جلالة الملك في لقاءاته مع قادة الاعمال ، مشيرا الى ان لقاءات جلالته تبعث الاطمئنان لدى المستثمرين بمدى الجدية التي يعكسها الاردن في هذا الجانب ، مؤكدا على ان غالبية الاستثمارات في المملكة جاءت للثقة في الجهود الملكية وعلاقات المملكة الطيبة مع الجميع .
وأضاف الكباريتي أنه لمس خلال انعقاد المنتدى الاردني الهندي الذي نظمته الغرفة وحضر جانبا منه جلالة الملك مدى الثقة والانبهار من قبل رجال الاعمال الهنود وقادة الاعمال هناك بجلالة الملك والاعجاب بالرؤية التي يحملها للمستقبل ، مشيرا الى ان جلالته يقوم بدور كبير في ترويج الاردن استثماريا لقناعته باهمية الاستثمارات في بناء مستقبل المملكة ودفع مسيرة التنمية .
وأكد الكباريتي ان زيارة الملك للهند وحضوره اعمال المنتدى اعطى العلاقات بين البلدين الصديقين في الجوانب الاقتصادية دفعة جديدة ، مشيرا الى ان المنتدى الاخير ولقاء الملك مع قادة الاعمال في الهند سيفتح نافذة جديدة للتعاون بين البلدين، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بمختلف جوانبها التجارية والاستثمارية بما يخدم مصالح البلدين المشتركة.
ودعا الكباريتي القطاع الخاص الى البناء على الزيارات الملكية واستغلال العلاقات الطيبة واعجاب العالم بالرؤية الملكية واستغلال هذه الفرص لعقد شراكات حقيقية ، مبينا ان الملك يقوم بوضع القطاع الخاص على اول الطريق ويدعمه بتوثيق العلاقات وترويج الاردن للعالم بكل ما يمتلك من امكانيات .
وأضاف الكباريتي أن غرفة تجارة الاردن تنفذ التوجيات الملكية باقامة المنتديات والعمل على التواصل مع القطاع الخاص في مختلف الدول وعرض الفرص الاستثمارية والتشريعات والميزات وفق المعايير التي تنعكس على الاردن بالايجابية وفق الرؤية الملكية .
وبدورهم أكد عدد من رجال الاعمال من الجانب الهندي كانوا قد التقوا جلالة الملك على هامش زيارة جلالته الاخيرة الى الهند لـ «الرأي» اعجابهم بالتوجهات الملكية والرؤية بعيدة النظر التي طرحها جلالته لاهمية بناء شراكات تجارية واستثمارية وتوجيه الاستثمارات الهندية للاردن لما يتمتع به الاردن من ميزات. .
وثمن رجال الاعمال التوجهات برفع القيود عن الزوار الهنود للمملكة ، مبدين اعجابهم بالاهتمام الملكي بتوفير بيئة استثمارية تحاكي طموحاتهم بالتوسع باستثماراتهم ضمن بيئة استثمارية امنه ومستقرة كما هي في الاردن.
واشاروا الى ان جلالة الملك اكد لهم على ان الاردن سيستقبل الاستثمارات الهندية عبر السجادة الحمراء دون خطوط حمراء أو معيقات .
وقال المهندس فتحي الجغبير نائب رئيس غرفة صناعة الاردن أن الزيارة الملكية الى الهند تعتبر بوابة حقيقية لدخول القطاع الخاص الى الهند ودعوة القطاع الخاص الهندي بالتوجه للاستثمار في المملكة في العديد من القطاعات .
وبين الجغبير ان الاهتمام الكبير الذي اولاه الجانب الهندي للزيارة الملكية مبشر بالخير بخصوص اهتمام الجانب الهندي في جعل الاردن بوابة للاستثمارات الهندية للشرق الاوسط وشمال افريقيا وأوروبا ، مؤكدا على ان رجال الاعمال الهنود ابدوا اعجابهم بالخطاب الملكي الذي اعتبروه بداية حقيقية ومشجعة للاهتمام في بحث اقامة استثمارات كبرى في الاردن وبخاصة في القطاع الصناعي وتكنولوجيا المعلومات.
وأكد الجغبير ان الاردن سيلمس اثار الزيارة الملكية للهند ومدى الثقة الكبيرة للجانب الهندي بجلالة الملك والتوجهات الى بناء شراكة حقيقية ، مؤكدا ان الاردن اصبح مستعدا بفضل التوجيهات الملكية لاستقبال كافة الاستثمارات وفق اعلى المعايير ، داعيا القطاع الخاص الى استغلال الفرصة والانطلاق من الزيارة الملكية واستغلالها في عكسها على ارض الواقع.
واكد الجغبير ان هنالك فرصا امام الشركات الهندية للدخول الى السوق الاردنية خصوصا في مجال مراكز الاتصال وتطبيقات الهاتف و مراكز الاتصال والخدمات الالكترونية وتصدير الموارد البشرية ، مشيرا الى ان الجانب الاردني عرض خلال المنتدى اهم الفرص الاستثمارية التي يستطيع الجانب الهندي الاستثمار فيها .
ويذكر أن العلاقات الدبلوماسية بين الأردن والهند تأسست عام 1950»، واول اتفاقية تعاون وقعت بين الطرفين كانت عام 1947 عند استقلال الهند مباشرة، ومنذ ذلك التاريخ والعلاقات بين البلدين تشهد تميزا وتطورا ملحوظين.
وكان للزيارة الملكية التي قام بها الملك عبدالله الثاني الى الهند عام 2006، وزيارة الرئيس الهندي برناب موكرجي الى الاردن قبل شهرين، اهمية ودور في خدمة ودعم العلاقات بين البلدين، وترسيخها على جميع الصعد.
وللهند دور بارز في دعم التنمية والتطور في الاردن، وهي من أكبر المستثمرين في الاردن في مجال الاسمدة والمنسوجات،وتقدر هذه الاستثمارات بأكثر من 5ر1 مليار دولار.
والهند ثالث اكبر شريك تجاري للأردن ويبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 2ر2 مليار دولار، كما تم تأسيس ملتقى الاعمال الأردني الهندي لزيادة حجم الاستثمار والتعاون التجاري والاقتصادي.
وكانت الهند اعلنت «عن تخصيص 100 مليون دولار لتقديمها قروضا ميسرة لتنفيذ مشاريع في الاردن بإنتظار تحديد المشاريع لتمويلها.
وفي المجال التعليمي والثقافي ضاعفت الهند عدد البعثات الدراسية المقدمة للأردنيين الى 50 بعثة سنويا اضافة الى العديد من البعثات والدورات التدريبية في مختلف المجالات، وتم توقيع 10 اتفاقيات تعاون بين جامعات اردنية وهندية خلال زيارة الرئيس الهندي الى الاردن اخيرا.
الراي

تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السفير الكندي: الأردن يُعلم العالم التنوع.. وعلى الأردنيين الفخر

  ميديا نيوز –  قال السفير الكندي في عمان، بيتر ماكدوغال، إن الأردن يُعلم العالم ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: