الرئيسية / أخبار الأردن / “دافع” يدين نشر صور فنان اردني أثناء توقيفه مقيدا والأمن ينفي

“دافع” يدين نشر صور فنان اردني أثناء توقيفه مقيدا والأمن ينفي

 

"دافع" يدين نشر صور فنان اردني أثناء توقيفه مقيدا

“دافع” يدين نشر صور فنان اردني أثناء توقيفه مقيدا

MNC – إعتبر مركز دافع للحريات وحقوق الانسان أن الصور التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي ومواقع اخبارية محلية لفنان اردني شاب وهو مقيد داخل مكتب مندوب الحوادث في مستشفى الاميرة بسمة التعليمي بمحافظة اربد – شمالي البلاد – تشكل انتهاكا صارخا لحقوق الانسان، ومخالفة صريحة لحقوق الموقوفين التي نصت عليها القوانين والتشريعات الاردنية والمعاهدات الدولية.

وقال المركز في بيان صحفي ، الاثنين، أن ما قامت به المواقع الاخبارية من نشر لصور الفنان اميس الغول بصرف النظر عن اسباب وملابسات التوقيف، يعد انتهاكا لحق السمعة والكرامة، ويخالف ابسط مبادئ حقوق الانسان.

وكان مركز دافع قد تحقق من مكان حدوث واقعة الانتهاك وملابساتها ، حيث تبين أن احد المراجعين إلتقط صورا للفنان اثناء توقيفه في مكتب مندوب الحوادث بمستشفى الاميرة بسمة وقام بنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الاخبارية، وهو فعل يدينه مركز دافع بشدة، ويعتبره تعديا على الخصوصية الشخصية.

وأكد ‘دافع’ على ان إرتكاب الافراد للجرائم او مخالفتهم للقانون لا يبرر حرمانهم من حقوقهم او انتهاك وامتهان كرامتهم.

ودعا المركز المواطنين ووسائل الاعلام والمواقع الاخبارية الى إعلاء قيم حقوق الانسان والكرامة الانسانية واحترام حق الخصوصية، والعمل على تنمية الوعي بها ونشر ثقافتها خلال تغطية ونشر الاخبار والتقارير الصحفية، كما حث المؤسسات الاعلامية على تعزيز مفاهيم الحريات وحقوق الانسان لدى العاملين لديها .

وشدد مركز دافع على احترامه وإلتزامه بالدفاع عن الحريات الصحفية بما لا يتعارض مع المبادئ الاساسية لحقوق الانسان ، ودون ان تتعدى الحريات الصحفية على حريات الافراد وخصوصياتهم وكراماتهم ، مطالبا بسحب الصور من التداول الاعلامي.

وفي ذات السياق نفى  مصدر أمني  أن الفيديو الذي تم تناقله على مواقع التواصل الاجتماعي للفنان أميس الغول لم يسجل داخل مركز أمني، إنما تم تسجيله في أحدى مستشفيات .

ويظهر الفيديو الفنان الغول في أحد المستشفيات أثناء توقيفه من قبل الامن على خلفية مشاجرة.

وعلق المصدر الامني إنه من “المستحيل أن يكون أحد رجال الأمن من صور الفيديو، لأن القوانين والأنظمة تمنع ذلك”.

وعن طريقة تسريب الفيديو إلى مواقع التواصل، قال المصدر إنه من الممكن أن يكون أحد المواطنين هو من سجل الفيديو ونشره على مواقع التواصل، مؤكداً أن الأمن لا يستطيع أن يمنع كل من يدخل مفارز الأمن داخل المستشفيات من حمل أجهزة الهاتف المتنقلة واستخدامها.

من جانبه، بين أميس الغول  أن الفيديو سجل داخل مستشفى بعد اقتياده على إثر مشاجرة، أخلت الأجهزة الأمنية سبيله فيها بعد التوصل إلى حل مع اطراف المشاجرة.

وتناقل ناشطون فيديو يظهر أميس الذي يعمل كفنان كوميدي مع أحدى الشركات الخاصة ورجال الأمن يقتادونه إلى أحدى المفارز الأمنية  في مستشفى .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ضبط 9 مروجي مخدرات بمداهمات في عمان

ميديا نيوز – عمان – قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام إن العاملين في ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: