الرئيسية / أخبار الأردن / “النواب ” يقر مشروع التعديلات الدسورية وفوضى تحت القبة – البوم صور

“النواب ” يقر مشروع التعديلات الدسورية وفوضى تحت القبة – البوم صور

IMG_1828

ميديا نيوز – معاذ الحنيطي

تصوير اوسيد صبيحات

 

وافق مجلس النواب على مشروع التعديلات الدستورية لسنة 2014 ميلادية ب 118 صوت ومخالفة 8 نواب هم تامر بينو و جميل النمري و بسام المناصير و رولى الحروب وسمير عويس وعلي السنيد ومصطفى شنيكاتو عبد المجيد الاقطش وامتنع ثلاث نواب هم مازن الضلاعين وضيف الخالدي وحسن عبيدات وغياب 21 نائب . وصوت المجلس على مقترح النائب عبدالكريم الدغمي 118 نائب وخالفه 9 نواب وامتنع 5 نواب على الفقرة الثالثة من المادة (2) من مشروع التعديلات الدستورية لسنة 2014 والذي ينص “على الرغم مما ورد في المادة 40 من الدستور يعين الملك قائد الجيش ومدير المخابرات ويقيلهما ويقبل استقالاتهما ” بقرار من الملك” واقر المجلس الفقرة الثانية من المادة 2 من مشروع التعديلات الدستورية والتي تنص “يبين بقانون نظام الجيش والمخابرات والشرطة والدرك وما لمنتسبيها من الحقوق والواجبات” بأغلبية 138 صوت وخالف التعديل النائب عاطف قعوار وغياب 11 نائب . ووافق النواب على الفقرة الاولى من المادة 2 والتي تنص ” يلغى نص المادة 127 من الدستور ويستعاض عنه بالنص التالي : المادة 127 : 1-تنحصر مهمة الجيش في الدفاع عن الوطن وسلامته” بأغلبية 138 صوت وغياب 12 نائب من اصل 150 نائب . كما اقر مجلس النواب خلال الجلسة التي عقدها مساء اليوم الاحد برئاسة رئيس المجلس المهندس عاطف الطراونة وبحضور رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور وهئية الوزارة على المادة الاولى من مشروع التعديلات الدستورية لسنة 2014 بأغلبية 137 صوت وخالف التعديل النائبان جميل النمري و علي السنيد وغياب 11 نائب . وكان النائب محمود الخرابشة قد تقدم بمقترح باضافة الاشراف والادارة على مهام الهيئة المستقلة للانتخاب الا ان المقترح لم ينجح من قبل النواب بعد التصويت عليه. واقترح النائب محمد السعودي بتعديل الفقرة بالغاء “ان تشرف الهيئة المستقلة على اي انتخابات” الا ان النائب السعودي سحب المقترح بضغط من المجلس. وقال النائب عبدالهادي المجالي في مداخلة له في بداية الجلسة ان قوة هذا البلد وبعده عن الاضطرابات في الاقليم بسبب المكونات الامنية لهذة النظام وارتباط قادة الاجهزة الامنية بالملك مباشرة . واشار المجالي الى ان النص الدستوري المعدل لا يعفي اي قادة الاجهزة المعينين من قبل الملك من اي مساءلة وخصوصا المالية منها خصوصا ان مزانية هذه الاجهزة جزء من الموازنة العامة . وتنص المادة الاولى على ان “تنشأ بقانون هيئة مستقلة تدير الانتخابات النيابية والبلدية وأي انتخابات عامة، وفقاً لأحكام القانون، ولمجلس الوزراء تكليف الهيئة المستقلة بإدارة أي انتخابات اخرى أو الاشراف عليها بناء على طلب الجهة المخولة قانونا بإجراء تلك الانتخابات”. و تحتاج مشاريع تعديل الدستور الى موافقة ثلثي اعضاء المجلس وفقا للمادة الدستورية 126 ونصها: “تطبق الاصول المبينة في هذا الدستور بشأن مشاريع القوانين على اي مشروع لتعديل هذا الدستور ويشترط لإقرار التعديل ان تجيزه اكثرية الثلثين من اعضاء كل من مجلسي الاعيان والنواب”. وبحسب الفقرة 3 من المادة 84 من الدستور اذا كان التصويت متعلقاً بالدستور او بالاقتراع على الثقة بالوزارة او بأحد الوزراء فيجب ان تعطى الاصوات بالمناداة على الاعضاء باسمائهم وبصوت عال وعلى كل نائب أن يقول أوافق أو لا أوافق أو أمتنع، وهذا الحال يندرج على الأعيان أيضا الذين عليهم إقرار التعديلات كما النواب وبالطريقة عينها. وكان المجلس قد تلا في بداية الجلسة الفاتحة على روح شاعر المقاومة الفلسطينية سميح القاسم بناءا على طلب النائب يحيي السعود .

 

IMG_1747

* الحكومة تتبنى مقترح الدغمي لتعديل لمادة 2 من “التعديلات الدستورية ” قدم النائب عبد الكريم الدغمي مقترح على نص التعديل الدستوري الفقرة الثالثة من المادة الثانية بأن يصبح النص ” على الرغم مما ورد في المادة 140 من الدستور الملك يعين قائد الجيش ومدير المخابرات ويقيلهما ويقبل استقالاتهما ” واعلن رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور عن تأييد الحكومة لمقترح النائب عبدالكريم الدغمي بتوسيع صلاحيات الملك باقالة وتعيين قائد الجيش ومدير المخابرات. واكد النسور خلال الجلسة المسائية على تأييد اقتراح المقدم من النائب عبدالكريم الدغمي القاضي باضافة كلمة “اقالتهما” الى النص الدستوري. وقال النسور ان المشرعين في الحكومة قد قصروا في النص الدستوري معلنا تبني الحكومة عن مشروع التعديل الذي بعثته لمجلس النواب.

 

  • فوضى تحت القبة

IMG_1739

* فوضى تحت القبة ومشادة كلامية بين السرور والسعود حالة من الفوضى شهدتها قبة البرلمان خلال جلسة اقرار مشروع التعديلات الدستورية لسنة 2014 ميلادية حيث شهدت الجلسة انسحاب النائب احمد الرقيبات من جلسة مساء اليوم المخصصة لمناقشة واقرار مشروع قانون التعديلات الدستورية معترضا على حديث رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة له سمع يا احمد . وخاطب الرقيبات الطراونة قائلا “اسمع يا عاطف لا تتحداني “. ومن جهة اخرى نشبت مشادة كلامية بين النائبين سعد هايل السرور ويحيى السعود وحال تدخل النواب الى انهاء الخلاف قبل ان يتطور . وكان السعود قد صرخ خلال تصويت المجلس على قرار اللجنة القانونية بخصوص التعديلات الدستورية مخاطبا السرور “انت رئيس مجلس سابق “بسبب اعتراض السرور على الية التصويت .

 

لمشاهدة الالبوم كاملا 

IMG_1517 IMG_1520 IMG_1557 IMG_1562 IMG_1572 IMG_1574 IMG_1586 IMG_1588 IMG_1602 IMG_1604 IMG_1605 IMG_1606 IMG_1608 IMG_1609 IMG_1614 IMG_1642 IMG_1654 IMG_1679 IMG_1683 IMG_1702 IMG_1709 IMG_1712 IMG_1718 IMG_1719 IMG_1724 IMG_1739 IMG_1744 IMG_1771 IMG_1777 IMG_1781 IMG_1800 IMG_1806 IMG_1809 IMG_1816 IMG_1923 IMG_1937 IMG_1938 IMG_1947 IMG_1962 IMG_1974 IMG_1975 IMG_1978 IMG_1985 IMG_2003 IMG_2005 IMG_2020 IMG_2025 IMG_2041 IMG_2042 IMG_2056 IMG_2057 IMG_2075

أضغط هنــا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شغف ولي العهد بتمكين الشباب وراء زيارة مركز البادية الشمالي النموذجي

ميديا نيوز – عكست زيارة ولي العهد سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني أمس إلى ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: