الرئيسية / أخبار ساخنة / النواب للمجالي : كلامك “غير مقنع” !!

النواب للمجالي : كلامك “غير مقنع” !!

IMG_1309

   MNC –  بحضور وزيري الداخلية والسياحة و أصحاب ارض عجلون وعدد كبير من النواب ،عقدت لجنة النزاهة النيابية اجتماعا للحديث ولكشف كواليس حول ما حدث في عجلون .  رئيس اللجنة النائب مصطفى الرواشدة اكد ان موضوع الدفائن والكنوز في عجلون اصبح قضية رأي عام ، مشيرا الى ان  جسور الثقة بين المواطن والحكومة و النواب ليست بافضل حالاتها   و اكد ان الاردن مليء بالاثار والدفائن ،وما جرى يثير الشك و الذي تمثل  بتصريح الحكومة بان المنطقة غير امنة ، و ما يبعث الشك ان مرافقة الاجهزة الامنية و عددها الكبير و اغلاق الطرق و ساعات العمل التي تمت مساء الخميس لصباح الجمعة اي ليلا زادت في الشك و التأويل !  اضافة  لمنع دخول اي مواطن الى تلك المنطقة وتحويل الطريق الرئيسي الى طريق زراعي اخر .  و نشر ان الارض مملوكة للجيش و هم من قاموا بالعمل ، مؤكدا ان المواطنين اقروا بان الارض مملوكة لمواطنين وان الاجهزة الامنية والامن العام من قام بهذا العمل .  من جانبه وزير الداخلية حسين المجالي اكد ان الخطأ الذي حصل هو غياب المعلومة الاولية عن اصحاب العلاقة ، مؤكدا انه لم ولن  يكن هناك اي دفائن او كنوز او موجودات ،ولم يتم الكشف عن اية مقتنيات دفينة ( لا ذهب ولا تماثيل ) و لا يوجد اي شيء له قيمة مادية !!  و العملية كانت للقيادة العامة للقوات المسلحة و انه و لامتلاك الامن العام حق المضبطة العدلية و وهذا واجبهم ،قامت الاجهزة الامنية بهذا العمل ، مؤكدا الى انه ما كان موجودا هو كوابل اتصالات عسكرية تعود للقيادة العامة للقوات المسلحة و تم وضع مضخمات بث و لمنظومة الاتصالات في تلك المنطقة بوجود خبراء و فنيين لنظام الاتصالات و منظومة الخطوط الارضية.     المجالي اكد انه يتحمل مسؤولية كلامه امام النواب والاعلام ،  مشددا على ان العملية هي عسكرية بحتة و عملية فنية تتعلق بالاتصالات و الانذار المبكر للواجهة الشمالية ، و لا وجود ابدا لما اثير عن اية دفائن او مقتنيات او ذهب او غيره.     المجالي اكد وجود خطأ بغياب المعلومات وعدم كشفها في وقتها و هذا كان سبب حدوث البلبلة وانطلاق الاشاعات ، موضحا بان هذه العملية هي الاولى و لن تكون الاخيرة خلال الثلاثة شهور الاولى .  

  * وزير السياحة نضال القطامين بين ان الموقع قريب من الشارع الرئيسي ويبعد 3 كلم عن موقع هرقلا الاثري الذي يوجد به قبور عامودية .  مشيرا الى ان الارض بعيدة عن الموقع العسكري و تعود لمواطنين ، ولو كان هناك اي اثار ستصبح المنطقة كاملة ملك وزارة السياحة حسب القانون .  ومشيرا الى وجود مادة في القانون تجيز اعطاء حصص لصاحب الارض او الدال على الكنز .مشددا على عدم وجود ما يبرر القيام بكشف حسي على هذه الارض تحديدا.     القطامين وجه الدعوة للخبير الجزائري للحضور الى الاردن وكشف موقع الكنز المذكور ، وعلى حساب الاردن .  

  * عطا الله السعايدة محافظ عجلون بين انه تبلغ من مدير شرطة عجلون انه سيتم اغلاق الطريق من اجل القيام باعمال تخص القوات المسلحة .

 * مدير شرطة عجلون اكد ان من واجباتهم مساعدة جميع المؤسسات الاخرى ، مشيرا الى انهم تبلغوا بان هناك اعمال ستقوم بها القوات المسلحة لمنطقة تقارب 4 كلم 2 ، و تم اغلاق الطريق حسب الطلب من الساعة الخامسة مساء ولغاية العاشرة صباح الجمعة .متذرعا بان هذه الفترة هي الاقل من حيث ازمة السير ولتسهيل مهمة زملائهم في القوات المسلحة .  

  * اما مالك الارض المحامي عبدالكريم القضاة فقد قال انه تم تبليغه بان هناك اليات تعمل في ارضه من قبل المواطنين و انه تم منع اقاربه واشقائه من دخول الارض او الاقتراب منها .  القضاة أشار وجود حفر وقطع اشجار في ارضه وتم تغطية ارض الحفر بتراب و اصبحت الارض كحائط المبكى !!  موضحا عدم وجود اي اثر لاي شيء تم وضعه حسب حديث الوزير ، مبينا ان الارض محايدة تماما لجامعة عجلون الاهلية.  و اوضح ان هذه المنطقة لم تكن تستخدم سابقا لاي اعمال عسكرية ،ولا وجود لاي سيول او انجرافات، وما حصل هو اعتداء خاصة ان الارض مملوكة لنا كمواطنين و ليست مملوكة للقوات المسلحة !! ولا وجود لاي اثار لتمديدات  

  * النائب  تامر بينو اشار للتصريحات المتضاربة من الحكومة وهي ملامة في ذلك ، موضحا وجود مقطع فيديو لعالم اثار جزائري يكشف وجود كنوز لهرقل ، وان الامر منوط لجلالة الملك للكشف عن موقعه تحديدا ، معتقدا ان الامر برأيه لا يعود لتمديدات عسكرية او ما شابه !!  

 * النائب علي الخلايلة اكد ان القوات المسلحة قامت بالحفر  حسب اعتقاده وبحسب المعلومات التي وردته في حرم الشارع ، موضحا بانه يحق للقوات المسلحة الحفر في اي مكان وزمان دون اخذ الموافقات للامور العسكرية التي تعود على امن الوطن ، و هذا الامر لا يعود بالضرر على احد.    

   * النائب معتز ابو رمان ابدى عتبه على قيادة الجيش لعدم حضور اي مندوب منها رغم توجيه الدعوة لهم ، خاصة و ان الامر منوط بهم ، متسائلا عن الاعلان  عن وجود اي كنوز او دفائن سابقا ، متسائلا : اين يذهب هذا الذهب ؟ و من المسؤول عن اعطاء هذا الامر ؟ و ما هي نتائج هذه العملية ؟

 * النائب هند الفايز اعلنت ان لجنة مشتركة من النزاهة  و السياحة النيابيتين للذهاب الى موقع الحفر صحبة اصحاب الارض .     الفايز اشارت الى وقائع سابقة للحكومة انكرت فيها بعض الامور كغابات برقش وغيرها ، مشيرة الى عدم تشكيكها في الرواية الحكومية ، وانه يتوجب على القوات المسلحة الحضور وبيان الامور.

 * النائب جمال قموة طالب الحكومة ببيان مخططات الاسلاك او الاتصالات التي تحدثوا عنها ، والا فان الامر يوجد به لبس !!     * النائب محمد فريحات اكد ان تصريحات الحكومة اتت غير مناسبة وهي من قامت باستثارة المواطنين ،و زيادة الامر الى الاشاعات و استغلال الامر ، وان الامر جله لا يتم بساعة او ساعتين كما قال الوزير ،و انما يبلغ عنه قبل ذلك بوقت كبير !!  والارض الذي نتحدث عنها هي مقاطع صخرية بحتة و تبعد عن الطريق العام 5 امتار فقط .  

  * النائب فلك الجمعاني تسائلت عن الاسباب خلف منع اصحاب الارض من الدخول اليها ، واين تلك الاجهزة التي تحدث عنها المجالي ؟  

  * النائب عبدالمجيد الاقطش طالب بتحويل الامر برمته اذا وجد كنز الى دائرة الافتاء لاعطاء فتوى شرعية بخصوص الامر .     * النائب خلود الخطاطبة اشارت الى وجود شيء مما يقال عنه عن وجود كنوز ، وبذات الوقت ان  الحكومة روايتها غير مقبولة ، مطالبة بمزيد من الشفافية و الوضوح من الحكومة ، متسائلة عن  قصة الجيبات المصفحة ؟  

  * النائب نايف الليمون اكد ان ما حصل من اجراءات حكومية هي خاطئة تماما و انه لا يجوز وضع وزير الداخلية دوما بالواجهة لمعالجة اخطاء الامن العام ، مشيرا الى انه لا يستطيع احد اقناع الشارع الاردني بعدم وجود دفائن خاصة مع تضارب الروايات الرسمية حول الامر !!  

  * النائب عدنان السواعير اكد ان النواب محظوظ بالشعب اردني ويحب جيشه الاردني ،ولا احد يمانع خدمته او القيام بكل ما يخدم الوطن .  و ما حصل بزج اجيش بهذا الامر لامر معيب و مخطأ ، وما حصل استخفاف بدرجة كبيرة بعقول الاردنيين و ما حصل من تصريحات متضاربة امر غير مقبول .    

* النائب محمد الرياطي جزم بان الروايات التي سمعها من الحكومة غير دقيقة وغير صحيحة ،متسائلا هل يعقل منع اي شخص من دخول ارضه او استملاكها او العمل بها دون عمله ، موضحا ان الشارع ذو مسربين فلماذا يتم اغلاقهما الاثنين !!  و اكد الرياطي انه يجب تشكيل لجنة نيابية مع اصحاب الارض وشهود العيان للتحقيق بهذا الامر .    

* النائب علي بني عطا اكد انه لا يوجد تنسيق بين الامن العام و المحافظة ابدا ، مشيرا الى انه سيقوم بحفر الارض لمشاهدة ما هو موجود حسب رواية الحكومة ، مؤكدا انه وفي حالة وجود ما يدل على صدق الرواية الحكومية فانه س’يمون’ على اهل عجلون للتنازل عن الارض لصالح الحكومة والقوات المسلحة ، مشيرا الى ان مقولة الحكومة غير مقبولة و لا تناسب الاردنيين!!

    * رئيس لجنة النزاهة مصطفى الرواشدة اكد ان الرواية الحكومية غير مقنعة ابدا ، مشيرا الى ان ما هو في باطن الامر يعود للشعب الاردني كاملا و ليس صاحب الارض وحده فقط !!  

* مدير الاثار العامة و في اشارة للفيديو المنشور على اليوتيوب ، ان ما نشر لا يعني لنا او لجلالة الملك شيئا !! خاصة انه لم يجزم بوجودها بل اعتقد ذلك ، مؤكدا ان الصور التي تم نشرها لا يمكن ان تكون لموقع في الاردن ابدا ! ولا وجود للسبائك او الدفائن الذهبية هو لغط يرتكبه الالاف ،وما هو موجود اثار و دفائن اثرية و ليس كنوز ذهبية !!  و بين انه تم الكشف سابقا عن وجود 300 دينار ذهبي في قلعة الكرك ، موضحا انه لم يسمع انه تم ايجاد سبائك ذهبية وهذا لهث خلف السراب !!  

  * المجالي كرر في نهاية الاجتماع انه لم يتم البحث عن دفائن او كنوز او ذهب او شيء ذو قيمة مادية او معنوية و اتحمل مسؤولية كلامي .  و ما حصل عملية للقوات المسلحة الاردنية ‘ نقطة ‘ ، حسب حديثه .و هي عملية فنية بحتة ،و جهاز الامن العام لديه الصلاحيات في اغلاق الطرق و التعامل مع المواطنين .  و الاليات التي تم استخدامها حديثة جدا وتابعة للقوات المسلحة وبوجود فنيين مختصين لتركيب تلك الاجهزة .  مضيفا ان هناك و بعد عام 68  توجد خطوط عسكرية تمر بالمنطقة لاغراض الاتصالات والرادار وهناك امور لا استطيع التحدث عنها امام الاعلام .  و لا توجد اي دولة  تكشف عن اسرارها واتصالاتها العسكرية ابدا ، مشيرا الى انه لا يمنع النواب او غيرهم من الذهاب الى الارض او الكشف عنها .  مضيفا ،بانه هنا ليس ليقول لصاحب الارض انها ليست له،مشددا بانه يوجد لديه كل السبل القانونية للتعامل مع الامر وانت صاحب الارض      و حضر الاجتماع بالاضافة لوزيري الداخلية و السياحة و اصحاب الارض، النواب :  مصطفى الرواشد، هند الفايز ، علي الخلايلة ، معتز ابو رمان ، نايف الليمون ، علي بني عطا ، فلك الجمعاني ، محمد فريحات ، احمد الجالودي ،عبدالمجيد الاقطش ، عدنان السواعير ، تامر بينو ، محمد الرياطي ، جمال قموة، هيثم العبادي ، زيد الشوابكة ، رلى الحروب ، حسن عبيدات . 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شغف ولي العهد بتمكين الشباب وراء زيارة مركز البادية الشمالي النموذجي

ميديا نيوز – عكست زيارة ولي العهد سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني أمس إلى ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: