الرئيسية / أخبار الأردن / النسور لـ بلتاجي : ” اذا لم تكن قادرا فتنحّى “…

النسور لـ بلتاجي : ” اذا لم تكن قادرا فتنحّى “…

th

mnc —  شادي الزيناتي 

    ما زال امين عمان  يختفي خلف الصمت العارم و المطبق بعد الاحداث المأساوية التي شهدتها العاصمة عمان ‘ عروس الشرق ‘ ، والتي غرقت ‘ بشبر ماء ‘ ، ومن اول الشتاء !!     فلم نعد نسمع صراخ الامين او تصريحاته غير المسؤولة او صوره ب ‘ القشاطة والمكنسة ‘ التي عوّدنا عليها ، ولم نره ينقذ المواطنين من المياه التي غمرت محالهم ومنازلهم و سياراتهم ، بل رأينا نشامى من عمال الوطن يقومون بذلك نيابية عنه ، وهو خلف مكتبه يدخّن السيجار !!     رئيس الوزراء د.عبدالله النسور ، هو الاخر لم نسمع له تعليقا واحدا عن الامر ، وهو الذي اتحفنا كثيرا في مثل هذه المناسبات ، وكان قد وعد الشعب الاردني بعدم تكرار ما حدث في شتاء العام الفائت وقت منخفض اليكسا الشهير الذي اوقف الحياة في عمان و كثير من المدن الاردنية ..     النسور يبدو انه لا يستطيع محاسبة بلتاجي ،او الحديث معه بشده ، حيث ان الاخير وصف نفسه يوم امس بأنه ‘ رئيس دولة العقبة ‘ الأسبق ..  ام انهما متفقين على اغراق الشعب الاردني بالمياه ،كما تم اغراقه بالديون والضرائب !!     ارواح المواطنين والوافد الذين ازهقوا على ارض الوطن ، والمصابين كذلك ، من يتحملهم في رقبته ؟ النسور ام بلتاجي ؟ ام الاثنين معا ؟     رسالة نوجهها بداية لصاحب الولاية د.عبدالله النسور ، و من كل بدّ يجب ان تتحمل المسؤولية الكبرى لانك الكبير قدرا ومنصبا ، ونتمنى ان لا نعود من الصفر ، وتسوء الاحوال و نحن ما زلنا في البداية فقط ..  و هل سنشهدك يوما تخاطب بلتاجي بقولك ‘ اذا لم تكن قادرا فتنحّى ‘ ؟     اما امين عمان .. فاعلم ان مكتبك الاعلامي او اذاعة الامانة الذين صمتوا خلال اليومين الماضيين و هم الذين كانوا كما ببغاوات يعيدون ويزيدون ما تردد .. لم نسمع لهم ركزا !!     و اكتفى الزميل المحترم مدير الاذاعة بمحاولة بائسة و يائسة كما حال الامانة ، للدفاع و محاولة امتصاص غضب الغاضبين ،و زميله الاخر في الفترة المسائية  يكيل الاتهامات و الشتم للاعلام و يتهمهم بالمرتزقة و الحاقدين ، مكذبا غرق العاصمة ، مدعيا ان الصور التي تم نشرها ‘ صور فوتوشوب ‘ !!  في حين كان مركزك الاعلامي و مازال ، في سبات تام ، فرحا ‘ بطردك ‘ من الجامعة الاردنية !!     و اعلم يا رعاك الله ..  ان ارواح الاردنيين و اموالهم حرام عليك ، و في رقبتك ، و ليسوا رخيصين  لينتهي بهم المطاف غرقى في واحدة من احدث و ارقى عواصم العالم وفي القرن الواحد والعشرين !!     الاردنييون مستعدون للفزعة والهبة وتقديم ارواحهم ، لكن فداء للوطن و مليكه و لرفعته والذود عنه ضد الحاقدين ، وما صلاة الاستنشاف التي تصليها الا ضرب من الخيال ..!     ندعو الله تعالى ان يسقنا الغيث خيرا وصيّبا نافعا ، و ان يحفظ الاردن و مليكه و اهله من كل سوء.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ضبط 9 مروجي مخدرات بمداهمات في عمان

ميديا نيوز – عمان – قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام إن العاملين في ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: