الرئيسية / WhatsApp / الملك يروي كيف حاول بعض من كبار ضباط الجيش جعل حياته جحيماً

الملك يروي كيف حاول بعض من كبار ضباط الجيش جعل حياته جحيماً

Untitled-1كتب الملك عبدالله الثاني في كتابه فرصتنا الأخيرة عن محاولات بعض من ضباط الجيش جعل حياته جحيماً خلال خدمته العسكرية .

imgid57374وكتب الملك

‘لم يكن إبعادي إلى موقع في عمق الصحراء متعلقا كثيراً بكفاءاتي العسكرية٬كان السبب أن بعضاً من كبار الضباط شعروا بأن التحاقي بالجيش يهدد مواقعهم ومراكزهم٬طوال عملي في الجيش كنت أواجه مشكلات كبيرة مع بعض الضباط من ذوي الرتب العاليه الذين كانوا يتخذون قرارات لم أكن أرى فيها ما يخدم مصلحة القوات المسلحة كما ينبغي أن يخدمها.

كنت على يقين من أننا بحاجة إلى طرق أبواب الحداثة والاستفادة مما شهدته التكنولوجيا العسكرية من تطورات وتقنيات حديثة.

لكن أولئك الضباط٬المدافعين بنواجذهم عن الوضع الراهن٬لم يروا حاجة لأي تغيير أو تطوير٬وبدا لي أنهم مصممون على أن يجعلوا حياتي جحيما لايطاق.

وفي تقديري أنهم فكروا أنهم بمراكمة الضغط علي وإغراقي بالمطالب غير المعقولة وغير المنطقية وبالزيارات التفتيشية المفاجئة وبعزلي في مواقع صحراوية بعيدة٬يمكنهم أن يقنعوني بالتخلي خلال بضعة أشهر عن إكمال مسيرتي المهنية في الجيش واتخاذ دور رسمي يكون أكثر احتفالية منه دوراً جدياً وفاعلاً.

كنت مصمماً على إحباط مخططاتهم ٬وشعرت بأن من الأفضل لي أن لا أذكر شيئاً من هذا أمام والدي خشية أن يتدخل سراً في الأمر بغية تسهيل أموري٬وقد تبين لي في ضوء تطورات الأحداث أن أكبر خدمة أسديت إلي ٬هي إرسالي إلى حيث كان يوجد الجيش بمعناه العسكري الحقيقي ‘.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

باراغواي تفتتح سفارة لها في القدس المحتلة

ميديا نيوز – القدس “عاصمة فلسطين” – دشنت دولة الباراغواي، الاثنين، سفارتها لدى الكيان الاسرائيلي ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: