الرئيسية / أخبار ثقافية / التشكيلي العراقي عزام البزاز يفتتح معرضه في رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين

التشكيلي العراقي عزام البزاز يفتتح معرضه في رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين

22

MNC – لينا العساف 

 تم مساء الاثنين10/ 11 / 2014 افتتاح معرض الفنان العراقي عزام البزاز في قاعة ” توفيق السيد ” بمقر رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين الكائنة في جبل اللويبدة – شارع ابراهيم طوقان. وهو بعنوان ” العراق… إنه العراق ” وهو مقدمة تمهيدية للمعرض الشامل الذي سيقام خلال الأشهر القادمة في مدينة عمان. المعرض الذي حضره فنانين ومهتمين ونقاد يحتوي على 22 عملا فنيا تمثل مراحل مختلفة للفنان البزاز. وفي تصريح لرئيس رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين د. غازي انعيم قال فيه: ” ليس من السهل معاينة تجربة الفنان التشكيلي والباحث والكاتب عزام البزاز في هذه السطور سيما أن مسيرته الفنية امتدت على مدى ما يقارب النصف قرن من البحث في الخطوط والأشكال الهندسية، والتقنيات، وقيم الألوان،فضلا عن دوره كقائد ثقافي وفني كما أنه مجدد ولا يمكن وضعه في نسق محدد.. مع العلم أن تجاربه رغم تنوعها تنعم بوحدة واحدة.. “. وأضاف انعيم: “لقد عبر الفنان البزاز من خلال لوحاته عن مسيرتهوعن حالة إبداعية مرئية مطبوعة بداخله، واستعان خلال رحلته الفنية بعناصر هندسية وتشخيصية نُسجت مع المسطحات التعبيرية والتجريديةحيث نلمح تشخيص لحركة طائر وكذلك أشكال هندسيةمتجاورة مرصوفة ضمن ( مستطيل أومربع أو مساحة )، لها ظلالاً توحي بأنها تعيش في فراغ ثلاثي الأبعاد.. إن تلك الأشكال ذات الإيقاع الأرابيكسي يجمعها ( باب ) أو ( مستطيل ) وقور الحضور يجلس على احد اطلاعه زوج من طائر الحمام أو أكثرويعكس أحد أضلاع هذا المستطيل إلى جانب الترصيع اللوني، كل الألوان التي تتجمع كأضلاع لمنشور زجاجي “. وزاد انعيم” ” كما اكتسب عنصر التخطيط في لوحاته إلى جانب انسيابية اللون والتصميم قيمة فريدة في مجال تشكيل مفردات السطح التي تماهت بتراكم بناءاتها، سواء كانت زخرفة أو إشارات؛ ولا تخلو واحدة منها من طائر الحمام وكأن الفنان يعلن عن مكانة هذا الطائر كمفتاح للخير والسلام وللحياة ورمز للعطاء، هذه العناصر التي تتوالد من بعضها وتتعانق داخل التشكيلات اللونية، جاءت مشيدة في فضاء هارموني تشكيلي مغري للعين.. كما أن تلك المفردات تفصح عن أسرار أصولها وقوتها من خلال حالة الحوار المستفيض بينها.. فهي قادرة على أن تقبض على أذهاننا وتستوقف أعيننا لفترات، لتأمل تفاصيل شخصيتها وتفهم أعماقها. إن عزام البزاز، الذي اشتغل على ذاته كفنان له خصوصيته الفنية..أصبح العمل الفنيعنده يمثل نقطة تحول في الرسم العراقي المعاصر كون أفكار البزاز ولغته الفنية تجعلنا نقف أمامها بكل احترام “.

21

x

‎قد يُعجبك أيضاً

100 دينار للمنتفعين من صندوق الزكاة نهاية الشهر الحالي

ميديا نيوز – قال مدير عام صندوق الزكاة، الدكتور عبد السميرات، إن الصندوق وبناء على ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: