الرئيسية / WhatsApp / أنشودة للفجر الغريق – لـ شريف الكاشف

أنشودة للفجر الغريق – لـ شريف الكاشف

300

MNC – شريف الكاشف

 أنشودة للفجر الغريق 
ـــــــــــــــــــــــــــــ

كيف النسيم ينهمر بروحي ؟
وأنت للريح ممسكةَ.
ذكرى الغيوم لاحت بأفقي
ذكرى الخلود المتجددِ.
في قلبي أشتد الجوى
بما قد خلفته الأزمنه.
شاب مفرق الشعر متشعبِ
وشَعرُكِ في الريح متريضَ.
لم تبرحني لمسة الطهرِ
وأنا على الطريق واقفٍ.
كنا نعانق لعبنا من دون همٍ
كنا نمازح طهرنا.
نلهو بشغف الطيور بطيرانها
و عيني مابرحت لحظه.
قصة أطلالها ذاكرتي
وما كانت لي إلا تذكرةِ.
أمسكت تلابيب حرفي
وغدوت درويشٍ للكلمِ .
ماكنت يوماً شاعرا
فأصبحت بالشعر متكلمِ.
يا مديح النوح يا رجع الصدى
مابرحت أذني لحنك
وقت التغني للحننا.
ماغادر صوتك المدى
حتى بعد المغيب المتعمدِ.
صهل الليل بداري
صهيل حزنٍ متأججَ.
فرحتُ للقصيدة أكتبُ
تَغنى القصيد متبتلا
في جدائل شعرك واصفاً.
وكنت أنتوي العتاب
فخانني الحرف صاغر.
في وصف عود المباخر
في غَزلٍ صِغته ناعمَ.
أقبلي تهب السماء موعداَ
يَغزل السحاب معطفي.
يا صمتٍ طال المدائن
من بُعدٍ أدمى موعدَ.
كنا نواعد القمر
وله نغني بسمرنا.
فخارت قوانا ماثلةً
لقدرٍ أصبح مانعَ.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤتمر صحفي لوزيريّ الإعلام والماليّة اليوم الإثنين

ميديا نيوز – يعقد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: