الرئيسية / WhatsApp / أردنية تصنع القهوة من نواة التمر

أردنية تصنع القهوة من نواة التمر

Untitled-1لم تعتد ربة البيت انتصار حرب رمي نواة التمر وتعدها ذات قيمة يجب الاستفادة منها لإعتقادها ان ذكرها بالقرآن الكريم لم يكن صدفة لكنّها لم تتوقع ان تكون هذه النواة مادة لحلم لم يفارقها بتأسيس مشروع خاص بها وعائلتها.

وتقول السيدة حرب لوكالة الانباء الاردنية “بترا” عرفت ان اكثر الاطعمة المذكورة في القرآن الكريم ذات قيمة غذائية وصحية عالية ، وراودتني فكرة صناعة القهوة من نواة التمر؛ وتتساءل لماذا لا تصنع القهوة من هذه النواة والتي تشبه حبة البن الى حد كبير.

وتضيف بدأت منزليا باعداد القهوة من نوى التمر من خلال استغلالها وتحميصها وطحنها على الخلاط المنزلي ومن ثم تجربتها واعداد القهوة للاسرة والجيران والاقارب والتي لاقت استحسانا من الجميع .

واستمرت السيدة انتصار على هذا الحال من التصنيع المنزلي ولاغراض المنزل فقط الى ان تواصلت مع مركز تعزيز الانتاجية “ارادة” في مادبا وحصلت على تمويل بقيمة ستة آلاف دينار بداية العام الماضي 2014 وبدأت بتصنيع القهوة وبكميات تجارية.

واللافت ان منتج السيدة حرب بعد اجراء الفحوصات اللازمة من قبل الجمعية العلمية الملكية كانت مشجعة للغاية لا بل وان القهوة المنتجة من نواة حبة التمر تتميز بميزات غذائية عالية.

ويقول خبير التغذية عامر ابو ناموس ان ميزة القهوة من نواة التمر خلوها تماما من الكفايين بعكس القهوة العادية التي تتسبب في رفع الضغط وتسارع دقات القلب وهذا ما اثبتته فحوصات الجمعية العلمية الملكية وانها آمنة لمرضى الضغط والقلب واضطرابات النوم.

واضاف ان طعم قهوة نواة التمر طيبة وبدون اي اضافات وهناك دراسات علمية اثبتت دورها في تنظيم السكر في الدم ومادة ملينة للامعاء ومعقمة وفيها نسب عالية من العناصر الغذائية مثل الحديد كما تحتوي على مواد مضادة للاكسدة وتساعد مرضى السكري على افراز البنكرياتس للانسولين .

واكد ان هذا يعود الى ان نواة التمر تحمل نفس خصائص حبة التمر والمعروف انها تحوي على 46 مادة غذائية .

ولكن هذه السيدة المثابرة ومشروعها الريادي يواجه عقبات جمة من حيث عدم معرفة المادة المنتجة من المستهلكين وقيمتها الغذائية الكبيرة وتعد مجهولة لديهم فلا يوجد اقبال ، لافتة الى ان المنفذ الوحيد كان بالمشاركة بالمعارض التي تنظمها ارادة في مختلف انحاء المملكة للتعريف بالمنتج.

ويعود الفضل باخراج هذا المشروع الى حيز الوجود الى مركز تعزيز الانتاجية “ارادة” في مادبا الذي تابع المشروع مع السيدة حرب منذ البداية من خلال اعطائهم دورة حول كيفية تأسيس مشروع خاص.

وقال المستشار في المركز محمد القيسي ان فكرة المشروع خضعت للمناقشة من اجل تطويرها والبدء بتنفيذه، مبينا ان ارادة قامت باجراء الفحوصات المخبرية مجانا للمنتج في مختبرات الجمعية العلمية الملكية لضمان جودة المنتج ومطابقته للمواصفات والمقاييس الاردنية وفحوصات خلو المنتج من الكفايين والقيمة الغذائية للمنتج مجانا والتي لها الاثر في تسويق المنتج.

وحول آلية ومراحل صناعة القهوة من نوى التمر بينت السيدة انتصار انه يتم بعد شراء كميات من نواة حبة التمر بدلا من رميها بنقعها بالماء لمدة خمسة ايام مع تغيير الماء كل يوم ثم تأتي مرحلة التنشيف لمدة يومين او ثلاثة لتقوم بعدها بعملية التحميص ثم عملية الطحن والتغليف وكل مرحلة بمعدات وماكنات خاصة بها.

ويمكن بحسب السيدة حرب ان يستخدم مسحوق القهوة من نوى التمر مع النسكافيه المتعارف عليه كبديل عن النسكافيه التقليدي مؤكدة انها جربت هذه الفكرة مع الحليب وكانت النتائج مبهرة ومشجعة ولكنها بحاجة لآلات خاصة لانتاج هذه الحبيبات سهلة التحضير لانتاج كميات تجارية وهذا متوقف على التمويل المفقود.

وتأمل حرب ان يصبح منتجها الاردني الخالص هو المشروب الرسمي للقهوة العربية في المؤسسات والدوائر الحكومية بدلا من القهوة البرازيلية وغيرها كونه نفس النكهة والطعم لا بل ويتميز بخواص صحية وطبية ويخلو من اي مواد ضارة بعكس القهوة المتعارف عليها.–(بترا)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السفير الكندي: الأردن يُعلم العالم التنوع.. وعلى الأردنيين الفخر

  ميديا نيوز –  قال السفير الكندي في عمان، بيتر ماكدوغال، إن الأردن يُعلم العالم ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: