الرئيسية / الأردن اليوم / محافظ معان: نفش لم يُقتل على يد زميل له ..

محافظ معان: نفش لم يُقتل على يد زميل له ..

big2014812015RN893

ميديا نيوز – معان

  محافظ معان : “الكتيبة لا يوجد فيها ضابط أو فرد من العائلة التي يتم تداول انتماء الدركي لها”.. الشمايلة : ” لن يتم اخفاء اي معلومة عن الرأي العام وسنكون واضحين وشفافين مع كل الجهات” ..  فى محافظ معان غالب الشمايلة الشائعات التي تم تناقلها على صفحات الانترنت والتي تزعم أن الملازم الدركي الشهيد نارت نفش قضى برصاص زميل له.  وقال الشمايلة  أن اطلاق النار لم يكن من مكان قريب، مُبيناً “أن اطلاق النار جاء من خارج مدينة الحجاج التي كانت تقف أمامها دورية ثابتة تتبع لقوات الدرك وفق ما تشير التحقيقات وشهادة الشهود في أرض الميدان”.  وأكد المحافظ ” الرصاص انطلق من خارج المكان الذي تواجد فيه الدرك وهو بعيد (نسبياً)، وهذا مثبت بالدلائل على الأرض”، موضحاً أن “التحقيقات تشير إلى وجود اشخاص مسلحين كانوا مختبئين في مكان مقابل اثناء حادثة اطلاق النار”.  ولكي يدحض كل ما يتم تناقله من اتهام اسم (فرد او ضابط) يتبع لعائلة بعينها من منتسبي الدرك بمقتل زميله نفش قال الشمايلة أن “الكتيبة لا يوجد فيها ضابط أو فرد من العائلة التي يتم تداول انتماء الدركي لها”.  ورفض الشمايلة الاستزادة في التعليق في هذا الجانب حفاظاً على سرية التحقيقات وبهدف الوصول الى الحقائق .  وبين المحافظ أن قضية الشهيد نفش يتم التعامل معها في سياقها الجنائي حتى لا يُظلم أو يُتهم أحد بغير وجه حق، وقال” فالهدف أولاً واخيراً القبض على الجناة مرتكبي الجريمة”.  واشار أن قضية الشهيد تخص فرد من ابناء الدولة كضابط كان في مهمة حراسة ولم يكن في مهمة قتالية، مُقدّراً أنها تأخذ طابع (الرأي العام)، واستدرك قائلاً ” هذا يجعلنا نُسرع في اجراءات التحقيق لكننا بالتأكيد لن نتسرع في الحُكم على أحد”.  ونوه الى ان كل قضايا القتل تسمع فيها الشائعات وأحياناً يتم تبادل معلومات مغلوطة وغير دقيقة البتّة، في حين أن الحقيقة تبقى رهينة الافادات وجمع البينات والادلة من مسرح الجريمة وصولا الى الشهود مع الجهود التي تبذلها الاجهزة الامنية صاحبة الكفاءة العالية.  وأكد الشمايلة ” لا اتهام الا بعد جمع القرائن والدلائل ولا يهمنا سوى ارضاء الله في عملنا”، موضحاً أن “المعلومات يتم فرزها والتحقيق فيها”، وتابع ” بعدها سيحال المشتبه بهم بجرم القتل بعد الانتهاء من التحقيقات الى الادعاء العام”.  وأكد محافظ معان أنه لم يوجه اتهام لاحد حتى اللحظة “بل توجد جمع الادلة والتحقيقات وهناك لجنة مختصة من الامن العام والدوائر الاخرى يعملوا ليل نهار وحسب القوانين المرعية”.  وعن وجود اسماء او اشتباه بأحد شدد على انها “لا تصل الى حد الاشتباه بل جمع الادلة التحقيقات تأخذ مجراها”، وأكد الشمايلة ” لن يتم اخفاء اي معلومة عن الرأي العام وسنكون واضحين وشفافين مع كل الجهات”.  *  من ناحيته نفى مسؤول أمني كبير أن يكون قد القي القبض على قاتل الملازم الدركي نارت نفش الذي قضى شهيداً باطلاق نار من قبل مجهولين في مدينة معان قبل نحو اسبوع.  وأشار المسؤول في حديثه  أن كل ما يشاع وينشر تتابعه الأجهزة المعنية، لكن الحقيقة ستعلن حال إكمال اجراءات التحقيق، داعياً المواطنين الى وضع ثقته بأجهزة الدولة المهتمة بالقضية كما اسرته وككل فرد في الوطن.  الى ذلك ترصد الاجهزة المختصة كل التعليقات التي تستند الى الشائعات وتبحث عن اصلها على مواقع التواصل الاجتماعي والانترنت لاحالة مثيريها الى المحكمة المختصة وفق المسؤول الامني..

big2014812015RN556

big2014812015RN893

x

‎قد يُعجبك أيضاً

‘‘وزراء الخارجية العرب‘‘: خطوات متدرجة إزاء إيران

 أشار البيان الختامي لاجتماع وزراء الخارجية العرب إلى “حزب الله” اللبناني كمنظمة إرهابية، ملوحا باللجوء ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: