الرئيسية / أخبار فلسطين / متورط فيها موفاز ومستشار يعلون فضيحة تزوير جديدة في إسرائيل ضحيتها فلسطينيون

متورط فيها موفاز ومستشار يعلون فضيحة تزوير جديدة في إسرائيل ضحيتها فلسطينيون

00

MNC –  الناصرة ـ وديع عواودة:

كشــف النقاب عن فضيحة تزوير مستندات جديدة لسرقة أراض فلســطينية مبشاركة وزير األمن األســبق شــاؤول موفاز ومستشار وزير األمن احلالي موشيه يعلون. ويســتدل من حتقيق صحيفة » هآرتس« أمس أن وزير موفاز، ومستشــار وزيــر األمن احلالي، ساعدا في إجناز صفقة مبشاركة محتالني النتزاع ملكية 1600 دومن من أراض فلسطينية في الضفة الغربية احملتلة. وكشــفت الصحيفة أن أحد قادة حزب الليكود ســبق أن أدين بعمليــات تزييف يعمل على إجناز الصفقة مع سمسار سبق وأدين هو اآلخر باملاضي بعمليــات تزييف، ومع محام كان قد اعترف فــي املاضي بأنه منح تصديقا غير قانوني لصفقات بهدف االســتيالء على الـ1600 دومن مبساعدة املسؤولني السابقني. مستشار الوزير وأوضحــت الصحيفــة فــي تحقيقهــا أن عضو مركز الليكود موطــي كوغل يدعي ملكية 1600 دومن مــن أراضي الفلســطينيني، بجوار مستوطنة » تل تســيون ». كما كشف أنه سبق وأن توجه في يونيو/حزيران املاضي ملستشار وزير األمن، غلعاد ألطمان، ليساعده باحلصول على األرض. واتضح أيضا أن موفاز ســبق وأن حاول تقدمي املســاعدة له عندما أشغل منصب وزير األمن. وتشــير الصحيفة إلــى أن كوغل مســتثمر مقيــم في القدس احملتلة، بعــد أن هاجر إليها من الواليات املتحدة في تســعينيات القرن املاضي، وذلــك بعد تورطه هناك في قضيــة تزوير بطاقة ائتمان. وفي 2006 صدر حكم عليه في محكمة الصلح في الرملة، وأدين بتزييف جواز ســفر وانتحال شــخصية أخرى. ويدعي كوغل أنه امتلك 1600 دومن في الضفة الغربية فــي 2001، من قرية كفر عقب، تتكون من 41 قسيمة مسجلة مبلكية املئات من الفلســطينيني. وســبق وصرح في مقابلة مع القناة اإلسرائيلية السابعة عام 2011 بأنه يحلم بإقامة مدينة أخرى قرب القدس.  وخالل إجراء قضائي قال إنه في 1998 توجه إليــه حامي أمزل، املســتثمر في مســتوطنة » تل تسيون » وعرض عليه شــراء أراض في املنطقة عن طريــق عميل يعرف بـ رامي برهوم. وأشــار التحقيق أن كوغل كان يحــول األموال لبرهوم، ألف أو ألفــا دوالر مقابــل كل دومن، في حني كان يقوم األخير بجمــع تواقيع الفلســطينيني على اتفاقيــات البيع لــدى محام وكاتــب عدل يدعى أفراهام مطلون. مليونا دوالر ويزعم كوغل أيضا أنه دفع نحو 2 مليون دوالر مقابل األرض، وأنه لديــه وثائق تثبت ذلك، بيد أنه لم يعرضها بعد على احملكمة.  وكشــف التحقيــق أن جميــع املتورطني في القضيــة تورطوا في الســابق بقضايا تزييف أو لهم ماض جنائي، بدءا من كوغل نفسه، واحملامي مطلــون الذي اعتــرف بأنه صــادق على توكيل موقع دون حضور املــوكل، ورامي برهوم، عميل الشــاباك، أدين مبخالفات تزييــف وحكم عليه بالسجن 30 شهرا عام 2004. الرشوة وخيانة األمانة كما يكشــف التحقيق أن األراضي التي يدعي كوغل ملكيتها غير مســجلة في دائرة تســجيل األراضــي )الطابــو(، علمــا أن األردن كان قــد بــدأ بإجراءات تســجيل األراضــي، وأعد قائمة بأصحاب األراضي وحقوقهــم، بيد ان االحتالل عام 1967 منع استكمال اإلجراءات. ويظهر التحقيق أن كوغل انتهج طرقا ملتوية أخرى لالستيالء على األراضي، وذلك باستغالل منصبه في الليكــود. وطلب بداية أن يتم اإلعالن عن األراضي كـــأراضي دولة، وفــورا يتم نقله ملكيتها إليه لكي يبدأ ببناء الشقق السكنية. ولذا توجه في 2002 إلى يائير بلومنطال من » اإلدارة املدنية »، والــذي طرد الحقا مــن اإلدارة املدنية بعد تقدمي الئحة اتهام ضده بتهمة تلقي الرشوة وخيانة األمانة. فضيحة أوملرت وفــي 2003 أبلغ مــن قبــل اإلدارة املدنية أنه ال يســتطيع تسجيل األراضي باســمه في دائرة التســجيل ألن عملية امتالكها إشــكالية ». وفي 2003 توجه إلى يعكوف أفراتي، رئيس ما يعرف بـ »دائرة أراضي إســرائيل » ، الذي أبدى دعمه لكوغل، ولكنه اشــترط مصادقــة وزير األمن في حينه موفاز. يشار إلى أن أفراتي قدم للمحاكمة في فضيحة الفســاد التي تورط بها رئيس احلكومة السابق إيهود أوملرت فضيحة »هوليالند »، وبرئ بسبب نقص األدلة. ويشــير التحقيق إلى أن موفاز عقد جلســة بخصوص كوغل، في 9 ديسمبر/كانون أول 2005، قبــل يومني من انضمامــه إلى حزب » كادميــا »، وأصدر تعليمات لـــ » دائرة أراضي إســرائيل »، خالفــا ملوقف كل املســؤولني ذوي الصلــة، بالاعلان عن الاراضي  علــى أنها » أراضي دولة«. كفر عقب وغداة انتخابــات 2006، ترك موفــاز وزارة األمن، وعندها جلأ كوغل إلى عدد من املســؤولني الســابقني في » اإلدارة املدنيــة »، بينهم احملامي دانييل كرمر املســؤول عن كفر عقــب في اإلدارة املدنية، واحملامي شــلومو بوليطيس املستشــار القضائــي ملنطقــة الضفــة الغربيــة، والقاضي العســكري املتقاعد أدريان أغاسي، ولكن كل هذه التوجهــات رفضت من قبل املستشــار القضائي العسكري. وبدءا من 2009 شــرع المســتوطنون بعملية البناء في قســم مــن الأراضي بــدون ترخيص، وعندها جلأ الفلســطينيون إلــى المحكمة العليا مبســاعدة منظمة » يش ديــن » الحقوقية بطلب هــدم المباني، وعندهــا ردت النيابــة بالقول إن الدولة ستجري عملية فحص. ومع انتهاء عملية الفحص أعلن عن 200 دونم منها كأراضي دولة، الأمر الذي كان مبثابة فرصة لكوغل لالســتيالء على األرض، من خالل العمل على مســتويني، األول إداري حيث اعترض على اإلعالن عنها كأراضي دولــة بزعم أنها مبلكيته، والثاني سياســي حيث توجه إلــى وزير األمن موشي يعالون. يش دين وبحســب التحقيــق، فقد التقى فــي يونيو/ حزيران مع مستشار الوزير لشؤون االستيطان، غلعاد ألطمــان، ومع مستشــارين قضائيني في وزارة األمن. وقبل انتهاء اللقاء تعهد املستشــار لكوغل بأنه بالرغم مــن وجهات النظر القضائية الســابقة فإنه يســتطيع احلصول علــى ملكية األراضي التــي ال يوجد عليها ملكية فلســطينية مثبتة، كما سيسمح له ببناء شقق سكنية. غيــر أن اإلدارة املدنيــة رفضــت االتفــاق، واعترضت منظمة » يــش دين » على اإلعالن عن األراضــي كـ » أراضي دولــة » وال تزال املداوالت القضائية مستمرة في هذه القضية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجندي الإسرائيلي قاتل الفلسطيني الجريح يحصل على مكافأة

صرف الجيش الإسرائيلي مكافأة مالية لأحد جنوده المدانين بقتل شاب فلسطيني جريح من الخليل عام ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: