الرئيسية / الرئيسية / عن الإخوان 2

عن الإخوان 2

عmoن الإخوان 2

حين قامت الثورة المصرية عام 1952 بقيادة جمال عبد الناصر ورفاقه, كانت العلاقة مع جماعة الإخوان جيدة وتسودها الثقة جزئيا, إلا أن الإخوان بدأوا يفرضون بعض الشروط على القادة الجدد لمصر .

لم يكن يهم الإخوان سوى المظاهر في ذلك الوقت , فمثلا طلبوا من عبد الناصر أن يصدر أوامره بفرض الحجاب على نساء مصر , فضحك عبد الناصر ووجه كلامه للمرشد العام للجماعة قائلا…. أليست إبنتك طالبة في كلية الطب ولا تلبس الحجاب ,؟ كيف تريد من جمال عبد الناصر أن يجبر عشرة ملايين مصرية بلبس الحجاب وأنت لا تستطيع فرضه على ابنتك؟

توترت العلاقة كثيرا بين الطرفين لأسباب متعددة منها السياسي ومنها الإجتماعي وخلاف ذلك , إلى الحد الذي حاول فيه أحد أعضاء الجماعة إطلاق النار على عبد الناصر في مدينة الإسكندرية وداخل المسجد , وهنا وصلت العلاقة الى الطريق المسدود.

تم إعتقال عدد كبير من الإخوان وأعدم بعضهم , ولم ترفع الجماعة رأسها إلا بعد وفاة عبد الناصر عام 1970 وتولي أنور السادات مقاليد الحكم , الذي أعادهم للواجهة والعمل السياسي وحظوا برعاية كاملة منه , حتى أنه زكّاهم لدى الامريكان الذين مازالوا يرتبطون بعلاقات وثيقة مع الجماعة , حتى ان هناك تعليمات حتى اليوم لدى السفارات الأمريكية بمنح التأشيرة لكل شخص عضو في الجماعة.

وفي عهد حسني مبارك باتت الجماعة تنظيما محظورا رغم التيار الشعبي الذي تتمتع به , وبعد سقوط مبارك نعرف جميعا ماتم بعد ذلك , وما يهمنا الآن الإلتفات الى الجماعة في الأردن , وكيف انتشروا وبدايات التأسيس وصولا الى تطورات الاحداث الأخيرة .

وللحديث بقية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف ساعد الحسين رحمه الله السعودية في حادثة الحرم المكي

روى علي باشا شكري مدير المكتب الخاص للملك الراحل المغفور له بإذن الله حسين بن ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: