الرئيسية / أخبار فلسطين / عريقات : لن يستمر الاحتلال بدون كلفة والسلطة بدون سلطة

عريقات : لن يستمر الاحتلال بدون كلفة والسلطة بدون سلطة

RR

MNC – سلم الفلسطينيون وثائق المعاهدات التي وقعها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، إلى الأمم المتحدة، بما فيها صك الانضمام إلى ميثاق روما لمحكمة الجنايات الدولية، في حين عقدت الحكومة الإسرائيلية اجتماعا لتدارس ردها على الخطوة الفلسطينية. بحسب ما ذكرت وكالة الانباء الفلسطينية.

رئيس إدارة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير صائب عريقات سلم صكوك المعاهدات الموقعة، إلى نائب المنسق الخاص للأمم المتحدة جيمس روالي، وقال في كملة نيابة عن عباس، إن ” فلسطين تلتزم بان تغير قوانينها مع ما وقعه السيد الرئيس من صكوك معاهدات ومواثيق، راجيين أن تكون دولة فلسطين العائدة الى خارطة الجغرافيا ملتزمة بالقانون الدولي والشرعية الدولية.”

وأضاف في رد على أسئلة الصحفيين أن “إسرائيل اعتبرت ذهابنا إلى مجلس الأمن عدوانا عليها، ولكن نحن نمارس حق حضاري قانوني مستند إلى القانون والشرعية الدولية.” وقال إن “الذي يخشى من المحكمة الجنائية الدولية عليه أن يكف عن جرائمه.” وأشار إلى ان ملف الاستيطان سيكون هو الملف الاساسي فيما يتعلق بمحكمة الجنايات الدولية.

وأكد عريقات، أن رسالة القيادة الفلسطينية هي أنها لن تسمح باستمرار الوضع على ما هو عليه، فاذا كانت إسرائيل تعتقد انها ستستمر باحتلالها بدون كلفة، والسلطة الفلسطينية بدون سلطة، وان تبقي قطاع غزة خارج الفضاء الفلسطيني فهي مخطئة تماما، فإما “أن تكون السلطة الفلسطينية وهي ثمرة كفاح هذا الشعب ناقلة له من الاحتلال الى الاستقلال، وإما تتحمل اسرائيل مسؤولياتها كسلطة احتلال.”

الإذاعة الإسرائيلية من جهتها ذكرت أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ترأس بعد ظهر الخميس  جلسة مشاورات عاجلة للتباحث حول طبيعة الرد الإسرائيلي على طلب الفلسطينيين الانضمام الى محكمة الجنايات الدولية. ونقلت عن مصادر في ديوان رئيس الوزراء أن “نتنياهو هو الذي يركز العمل بهذا الخصوص وسيطرح قراراته على المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية للمصادقة عليها.”

ونقلت الإذاعة عن مصادر في وزارة الخارجية قولها إنه يبدو أن السيد نتانياهو لا يريد إيجاد حل حقيقي للقضية وبالتالي لم يدعُ إلى الجلسة إلا أشخاصا يشاطرونه نفس الموقف.”

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دعوات فلسطينية للتصعيد تزامناً مع زيارة بنس للأراضي المحتلة

تواصلت الدعوات الفلسطينية إلى استمرار التصعيد، رفضاً لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: