الرئيسية / مقالات / ظلم بلا عنوان..

ظلم بلا عنوان..

بقلم : اميرة محمد جرادات

من كان في العلا يوما وطاح رأسه 
تراه قد ذل ظلما كمثله إنسان 

ليس الزمان في أصله لهو ولعب 
إن الزمان يصان حين تصان 

ضاقت عليه الدنيا وإن رحبت 
فما كان منه إلا الظلم عنوان 

يا من بك الزمان جار جيرة 
فأبكاك ملء العين دماء 

رجوتَ الله أن يحفظك تنتظر 
وليس الله بناصر ظلام 

ما بالك في هذه الساعة تنتحب 
فقد ترعرع فيك الظلم عنوانا 

اذهب واطلب صفح شخص 
أشبعته.. ظلما وقهرا وعدوانا 

إن صفح.. جرح وإن لم يفعل 
فاعلم أنك معذب لا محال 

دعوة المظلوم تخرج صادقة 
فيهتز لها عرش الرحمن 

هذه حال كل مغتال متمرد 
نهاية تقشعر لها الأبدان

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ماذا تعرف عن المستعمرين الجدد؟!!

  بقلم الدكتور محمد أبوعمارة مدير عام مدارس الرأي ينتظر سمير أن تمر ساعات دوام ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: