الرئيسية / أخبار الأردن / طبيب وشقيقة حاولا تفجير السفارة الإسرائيلية في عمّان  

طبيب وشقيقة حاولا تفجير السفارة الإسرائيلية في عمّان  

1498823_563985413734032_1665193589771438480_o

MNC –  بدأت محكمة أمن الدولة الأردنية الأربعاء محاكمة طبيب بيطري أردني وشقيقه خططا لتفجير سيارة مفخخة أمام السفارة الإسرائيلية في عمان احتجاجاً على الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة، بحسب ما أفادت مراسلة وكالة ‘فرانس برس’ داخل قاعة المحكمة.  ووجهت المحكمة للشقيقين جمال (53 سنة) وهو طبيب بيطري وشقيقه فادي (37 سنة) تهم ‘القيام بأعمال إرهابية باستخدام مواد متفجرة وملتهبة وحارقة والقيام بأعمال إرهابية نتج منها إلحاق الضرر بمبنى خاص وحيازة وتصنيع مواد مفرقعة وملتهبة وحارقة وحيازة سلاح ناري من دون ترخيص قانوني والتدخل في تصنيع مادة مفرقعة بقصد استخدامها للقيام باعمال ارهابية’. وكانت السلطات الأمنية ألقت القبض على المتهمين في التاسع من أيلول (سبتمبر) الماضي وهما يواجهان الحكم بالسجن بالأشغال الشاقة المؤبدة في حال تمت إدانتهما. وأجلت المحكمة النظر بالقضية إلى الاثنين المقبل لعدم حضور محامي المتهمين.  وبحسب لائحة الاتهام فإن ‘المتهم جمال كان يقوم بإجراء تجارب التصنيع والتفجير في منزله وفي المستودع الملحق بمنزله بمساعدة شقيقه فادي وكان يحتفظ بكمية من المتفجرات والمواد الأولية اللازمة لعمليات تصنيع المتفجرات التي كان يشتري موادها الأولية من السوق المحلية’. وأضافت اللائحة أن ‘نجاح المتهم في تصنيع متفجرات ولدت لديه الرغبة في تنفيذ عملية عسكرية ضد السفارة الإسرائيلية في عمان وذلك بعد تفخيخ سيارته بكمية من المتفجرات التي يحوزها وذلك رداً على العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة’. وأوضحت أنه ‘في أيلول الماضي وبعد مغادرته وزوجته المنزل حصل انفجار في المستودع الذي كان يحتفظ به بالمواد المتفجرة والمواد الأولية ما أدى إلى تهدم المستودع وإلحاق أضرار بالسور الخارجي للمنزل، فتم اعتقالهما ووجه لهم الاتهام بتنفيذ عمل إرهابي ضد السفارة الإسرائيلية في عمان’.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الخصاونة: “الوطني لحقوق الإنسان”  قدم خلاصات مغلوطة ولم يقدم لـ “النواب” أي مقترحات

قال رئيس اللجنة القانونية في مجلس النواب الدكتور مصطفى الخصاونة، إن ما خرج اليوم الخميس ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: