الرئيسية / اخبار عاجلة / صحف: السجن والجلد لمحرقي ثعلب بالسعودية وطلب اعتقال المالكي بلبنان

صحف: السجن والجلد لمحرقي ثعلب بالسعودية وطلب اعتقال المالكي بلبنان

9

MNC – تناولت الصحف العربية الصادرة الأحد عدة قضايا، على رأسها الحكم بقضية الرئيس المصري الأسبق، حسني مبارك، ومعاقبة المتسببين بإحراق ثعلب في السعودية، إلى جانب إهدار دم حسن الترابي بالسودان وطلب القبض على نوري المالكي في بيروت.

الحياة

صحيفة الحياة الصادرة من لندن تناولت قضية شغلت السعوديين تعلقت بإحراق ثعلب وتسجيل ذلك عبر فيديو تحت عنوان: “عسير: السجن والجلد لحارقي الثعلب.”

وقالت الصحيفة: “كشف المتحدث الرسمي والمشرف العام على الشؤون الإعلامية بإمارة منطقة عسير سعد آل ثابت، أن المحكمة العامة بمحافظة سراة عبيدة أصدرت حكماً شرعياً يقضي بالسجن 70 يوماً والجلد تعزيراً 118 جلدة لعدد من المتورطين في حادثة الاعتداء على ثعلب وتعذيبه بالحرق حتى الموت في محافظة سراة عبيدة.”

وتابع آل ثابت بالقول إن المحكوم عليهم “قاموا بتصوير مقطع فيديو لما قاموا به من اعتداء وبثه عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وأوضح آل ثابت في بيان صحافي أمس، أن أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أصدر توجيهاً حينها بضرورة متابعة القضية والقبض على المتورطين وإحالتهم إلى الجهات المختصة لاتخاذ اللازم في حقهم.

الشرق الأوسط

صحيفة الشرق الأوسط من جانبها تابعت الأوضاع في السودان تحت عنوان “دعاة يهدرون دم زعيم الإسلاميين السودانيين حسن الترابي.. أئمة مساجد يعتبرون فتاواه تطاولا على الله ورسوله.”

وقالت الصحيفة: “أهدر أئمة مساجد في السودان دم زعيم الإسلاميين السودانيين د. حسن الترابي، عقب إفتائه بمساواة الرجل بالمرأة في الشهادة، واعتبروها تشكيكا في كلام الله ورسوله، ودعوا الحكومة لتحكيم شرع الله، ولجم من يتطاول على الله ورسوله.

وأضافت الصحيفة: “وتجددت اتهامات التكفير بحق الرجل المثير للجدل، بعد أن ذاب جليد الخلافات بينه وبين تلاميذه الحاكمين بقيادة الرئيس عمر البشير، إثر خلاف على السلطة دام 15 عاما، وبعد حديثه في ندوة عن التعديلات الدستورية، نظمتها نقابة المحامين السودانيين الموالية للحكم الأسبوع الماضي.

ونسبت صحيفة الصيحة المملوكة لخال الرئيس البشير، إلى إمام وخطيب المسجد الكبير بالخرطوم إسماعيل الحكيم، قوله إن تصريحات الترابي بشأن مساواة شهادة المرأة بشهادة الرجل تعد تشكيكا في “كلام الله ورسوله.”

القدس العربي

ومن صحيفة القدس العربي، برز العنوان التالي: “شكوى أمام النيابة العامة التمييزية بلبنان لتوقيف المالكي خلال زيارته للبلاد” وقالت الصحيفة: “قال مصدر قضائي، إن محاميا لبنانيا تقدم أمام النيابة العامة التمييزية في بيروت بشكوى جزائية (بلاغ)، بحق النائب الأول للرئيس العراقي، ورئيس الوزراء السابق، نوري المالكي، الذي يعتزم زيارة لبنان السبت، مطالبا بتوقيفه، لاتهامه بالمشاركة في تفجير سفارة بلاده في بيروت عام 1981.

وأوضح أن الشكوى أتت بعد “اتهام المالكي بالمشاركة في تفجير السفارة العراقية في بيروت عام 1981 والذي أدى إلى مقتل أكثر من 60 شخصا” وتضمنت المطالبة بتوقيفه. وكانت عوائل الضحايا العراقيين طالبوا، في أغسطس/آب الماضي، السلطات اللبنانية بالتحقيق في الحادث (الذي كان من بين ضحاياه زوجة الشاعر السوري الراحل، نزار قباني.)

الأهرام

ومن صحيفة الأهرام برز العنوان التالي: “محكمة الجنايات تفضح نظام مبارك عدم جواز نظر دعوى اتهام مبارك بقتل المتظاهرين .. وبراءة العادلى ومساعديه.”

وقالت الصحيفة: “في جلسة تاريخية، وقبل أن تعلن محكمة جنايات القاهرة حكمها على الرئيس الأسبق حسنى مبارك في محاكمة القرن، حرص رئيس المحكمة على تأكيد أن القضاء لا شأن له بالسياسة، وأشار إلى ما اعترى نظام مبارك من وهن في سنواته الاخيرة كبطء القرار، وتهيؤ فرع منهم للاستحواذ على مقاليد الحكم وقرب الاتباع، ونضب ضخ دماء جديدة على مقاعد صارت حكرا لقيادات تناست دورات قانون عجلة الحياة، وغض الطرف عن الموروثات الشرطية التي غفلت الفكر الأمني الخلاق.”

وأضافت الصحيفة أن القاضي أشار أيضا إلى “تقاتل على ثروات مصر زمرة من المنتفعين وأصحاب المصالح والمتسلقين مع تزييف الإرادة الشعبية واندثار التعليم واهدار الصحة وتجريف العقول المستشرقة للغد.”

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مصر تلغي فتح معبر رفح مع قطاع غزة

مدير هيئة المعابر والحدود في وزارة الداخلية بقطاع غزة هشام عدوان بتصريح صحافي إن السلطات ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: