الرئيسية / أخبار فلسطين / سلسلة فضائح تهز إسرائيل..

سلسلة فضائح تهز إسرائيل..

09

MNC – كشفت مصادر إسرائيلية عن توقيف الشرطة لأكثر من 30 شخصاً، بينهم وزير سابق وسياسيون، للاشتباه في ضلوعهم بقضايا فساد، في وقت قرر فيه الجيش عزل أحد ضباطه، لاتهامه بالتحرش جنسياً باثنين من المجندات.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن “محكمة الصلح” في “ريشون لتسيون” قررت مساء الأربعاء، تمديد توقيف وزير السياحة السابق، ستاس ميسجنيكوف، لمدة ثمانية أيام أخرى، للاشتباه فيه بتلقي الرشوة والتلاعب في عطاءات حكومية لصالح عدد من المقربين منه.

كما قررت المحكمة تمديد اعتقال رانيت كيرشنباوم، ابنة نائبة الوزير، فائنه كيرشنباوم، حتى الأحد، للاشتباه فيها بتلقي الرشوة مع والدتها، في إطار “قضية الفساد الضخمة”، المتعلقة بعدد من المحسوبين على حزب “إسرائيل بيتنا”، بحسب ما أوردت الإذاعة العبرية.

وأشارت إلى أنه تم تمديد فترات الاعتقال لعدد آخر من المشتبه بضلوعهم في القضية، من ضمنهم رئيس المجلس الإقليمي في “السامرة”، غيرشكون مسيكا، لافتة إلى أنه تم إطلاق سراح نائبة الوزير، كيرشنباوم، بعدما خضعت للتحقيق على مدى ست ساعات الأربعاء.

وقامت الشرطة بتفتيش منازل ومكاتب عدد من المشتبه بهم، بحثاً عن مستندات ووثائق ذات صلة بالقضية، وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن الشرطة بدأت التحقيق في تلك القضية بشكل سري قبل ما يقرب من عام، قبل أن تقوم باعتقال المشتبهين مؤخراً، وفتح تحقيقات علنية.

ورد حزب “إسرائيل بيتنا”، الذي يتزعمه وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان، على حملة الاعتقالات التي طالت عدداً من قيادييه وأعضائه، بالقول إن هذه الحملة “لا تستهدف إلا المساس بالحزب خلال المعركة الانتخابية الحالية”، وأعرب عن “قناعته ببراءة ساحة أعضائه.”

واتهم رئيس “لجنة الدستور والقانون والقضاء” في الكنيست، دافيد روتيم، وهو من حزب “إسرائيل بيتنا”، كلاً من المستشار القانوني للحكومة، يهودا فاينشتاين، وسلطات تطبيق القانون، بـ”الفساد، ومحاولة التأثير على الانتخابات العامة المقبلة.”

وأضاف روتيم أن “فاينشتاين ومسؤولي النيابة العامة والشرطة، يسعون إلى وضع العراقيل أمام الحزب، للحيلولة دون انتخاب ليبرمان لرئاسة الحكومة”، وهو الاتهام الذي رفضه المفتش العام للشرطة، يوحنان دانينو، مؤكداً أن التحقيقات في القضية مستمرة منذ أكثر من عام، ولا علاقة لها بالانتخابات.

من ناحية أخرى، قرر رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي، الجنرال بيني غانتس، تنحية قائد كتيبة في لواء “غفعاتي”، اللفتنانت كولونيل ليران حاجبي، المشتبه فيه بـ”التحرش الجنسي بمجندتين”، ولفتت الإذاعة الإسرائيلية إلى أن القرار جاء بناءً على توصية من قائد المنطقة الجنوبية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أمن الدولة تقرر حبس فتاة بتهمة الترويج لداعش

قضت محكمة أمن الدولة، اليوم الأربعاء، بحبس فتاة مدة عام ونصف بتهمة الترويج لتنظيمات إرهابية ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: