الرئيسية / كلمـة و نص / ديمقراطية على المقاس !

ديمقراطية على المقاس !

yyy776699-0020 د. محمد أبو بكر

منذ ما يقارب ربع القرن حصل مايسمى الإنفراج الديمقراطي ثم التعددية السياسية والحزبية.

حينها قالوا لنا أن الشعب الأردني غير مهيأ بصورة كاملة لذلك , وبالتالي يجب على هذا الشعب أن يتجرع الديمقراطية رويدا رويدا , وعلى ضوء ذلك أصبحنا حقل تجارب لهم .

ديمقراطيتنا في الأردن بالتدريج لئلا ننزلق أو نسقط على وجوهنا أو خلفياتنا , لا فرق طبعا , فكله سقوط !

الطفل الذي ولد قبل خمسة وعشرين عاما كبر وربما تزوج وأنجب أطفالا , والديمقراطية الأردنية يبدو انها إبنة سبعة أشهر ووضعوها في الخداج لعل وعسى تكبر وتنمو.

في واقع الأمر لم نغادر المربع الأول أبدا , علينا أن لا نلوم حكوماتنا المتعاقبة أو مجالسنا النيابية فقط , فالأحزاب في مجملها ساهمت في هذا الوضع البائس وارتضت لنفسها أن تنزوي في زوايا النسيان حبيسة مكاتبها , وقد أبدعت في تهميش نفسها بنفسها .

العمل الحزبي في الأردن لا يرقى الى مستوى أندية الدرجة الرابعة , والديمقراطية في مراحل متأخرة في النمو.

ولكن عليهم أن يدركوا جيدا أن الشعب الأردني بلغ من الوعي السياسي ما يستحق ديمقراطية حقيقية, أما الإستمرار في هذا الديكور الديمقراطي ودكاكين السياسة وصالونات النميمة فيجب أن نتجاوزه , وأعتقد أننا نستحق ذلك .

ولكن بعضهم يرغب في رؤيتنا وقد لبسنا ديمقراطية على مقاس البعض يفصلوها هم ونرتديها رغم أنوفنا !

يا إلهي …. بعض من حكمونا في زمن الأحكام العرفية البغيضة هم أنفسهم اليوم الذين يلوّحون بالتغيير الديمقراطي .

وكل شي في بلدي بيصير !!!!!

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إحساس المواطن بالمشكلات الاقتصادية

 لؤي الجرادات – ميديا نيوز بصراحة عندما تسير بالشوارع والطرقات وتذهب إلى الأسواق سترى الكثير ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: