الرئيسية / أخبار ساخنة / دمنا حرام يا اولاد الحرام…

دمنا حرام يا اولاد الحرام…

MNC – عبدالهادي راجي المجالي-

في اللحظة العصيبة من الحزن …إشحذوا صبركم فقط ……ولا أعرف هل يغتالني وجه هذا الأردني النبيل قبل إستشهاده …أم تغتالني كلماتي …
أنا لا أعرف ؟ ولكن معاذ الأردني …زرع نفسه وردة وأيقونة ..وياسمينة في قلب كل إنسان في العالم …لقد إنتصرت براءة وجهك يابن كركي والزمن المتعب على كل إجرامهم …أتدري يا معاذ ..دمك إنتصر هو الاخر على بنادقهم …على جيفهم على تاريخهم …على كل ..عهر أممي صاغوه تحت مسمى تنظيم , أو خليفة …
أنت في قلب كل مسيحي وكل مسلم ..في قلب الفرنسي الفنزويلي , الأرجنتيني ..الكندي , كل العالم شاهدك…يا سيد كربلاء الجديدة يا نبض الحسين بن إمام الأمة والسادة الأخيار…شاهدوك كيف وقفت شامخا بطلا …وقد كررت صورة صدام حسين حين سيق لحبل المشنقة …وأنت حين ساقوك لشهادتك العظيمة …للنار , لم يبدو عليك القلق ولا الخوف ….كنت واقفا اسدا …وكان دم الحسين يسري فيك ..اي كربلاء تلك التي صنعتها …والتي ستخلد في كل الكتب وكل الحقب وكل الأزمنة ولن يكون فيها غير إسمك وزمنك …
يا سيدي وإمامي ..ايها الشهيد الكبير العظيم …ايها النبيل الطيب ..سيبزغ فجر جيل جديد في الكرك , في إربد والسلط والمفرق …سيباهي بك العالم …واسمح لي أن أنصب لك ضريحا في جانب سادتنا جعفر وزيد وعبدالله في مؤتة …هؤلاء بشروا بفجر الدولة الإسلامية وفجر رسالة محمد ..وأنت منهم أنت من رحم فدائي …وبشرت الزمن …بأن جسدك إنتصر على النار ….أنت من أي طينة عجنت أيها الجندي العظيم ؟
هو جسد الأردني وحده يا معاذ من ينتصر على النار , وأسمح لي يا سيدي وإمامي أن أقول لك ..بكل ما في العمر من وجد من عشق , من هوية أردنية حاولوا قتلها فينا وظلت حية , من دمع جففوه …ولكن ظمأ العيون أبى إلا أن يستبدلها بالدم إسمحلي أن أقول لك …باسم كل صخرة في الكرك باسم كل كوفية وعقال …باسم كل مسدس وكل بندقية ..باسم كل تاريخ وكل شارع وكل طفلة , ترى الدمع في عين أمها ..وتوحد بين دمعها ودمع الأم ….باسم (الثنية) باسم (المزار) ..باسم (الربه )…بإسم (فقوع) ..بإسم الفقر الذي يولد على ضفاف العمر أكواما ونقاتل فقرنا بالكرامة والكبرياء ..باسم التراب الذي نذرفه على مواتنا ونقول للتراب كن حنونا على عظامهم …باسم الأناشيد التي غنيناها عن حابس , باسم …كل مشتاق وكل ملهوف إسمح لي ياسيدي وإمامي أن أقول لك …أنك ثأرنا , وأن الكرك رمح ..والقلعة درع …
أما ..الذين يقولون هي ليست حربنا , نقول لهم هي حربنا الان ..والذين يصدحون على قنوات العهر ..وبعضهم يغمز من قناة التشفي ..فنقول لهم باسم دمك وباسم روحك وصبرك وفدائيتك …إصمتوا ..فالنار صمتت حين إشتعلت على جسده الطاهر …والذين يا معاذ يديرون المشهد عليهم أن يفرزوا ..بين الزلم التي تطحن الصخر وبين من إختبئوا …خلف مقالات الفسق ..فبعضهم يبشر بغرقنا وبعضهم يسترد زمنا لإدانة زمننا وبعضهم …تعتق في العهر الأمريكي حتى بدا مسخا …
واسمح لي يا سيدي وإمامي , يا وطنا ..ودربا ومنهجا , أن أقول لك الان ..وأخاطب روحك , بأن كل من يتلفظ على الجيش بكلمة واحدة هو جزء من الكفر والزندقه ..وأن كل من يحاول إستغلال سماحة النظام ويحمله عتبا أو غضبا هو لايفهم …الأردني ولا يعرف شكيمته , ولا حتى سماحته …
نحن مع الجيش ومع الملك ومع شعبنا الصابر … وأن اي خروج عن هذا الثالوت في قنوات التشفي , سيكون خدمة للدواعش …
سلامي عليك يا ابن الكرك وابن الأردن وابن كل محافظة وقرية ….سلامي لك يا حبيب الجيش …وهاااااااا قد أصبحت الان نجما على كتف كل حر في العالم وعلى كتف كل شريف وإنسان …وسلامي للكرك … للجدائل والعيون لبناتنا اللواتي يبكين دما وحسرة عليك ..أقول لهن يا معاذ :-إياكن يا بنات الكرك …يا نجوم الجنوب ودرره ..إياكن والإغراق في البكاء ….نحن الذين أنتجنا كربلاء , وجسد معاذ الكساسبه إبن عي وابن الجنوب وإبن الأردن إنتصر على النار ….وتأكدن يا بنات تأكدن ..أن لحاهم ستذوق من جمر نارنا …غدا ربما ..أو بعد غد أو بعد شهر ..لكن الباطل وإن إنتصر في صولة … في الحرب سيهزم …
أما أنت يا معاذ فلست من زمننا أنت أكبر ..أنت من زمن القادة من زمن الحسين بن علي …من زمن صدام حسين ..من صليل سيف جعفر في مؤتة …أنت من زمن العمالقه …يا عملاق ويا عظيم ويا شهيد ويا طيب …وثق تماما بأننا ذات يوم حين ندوس على ذقونهم سنقول لهم ..بملء الكبرياء الذي يفيض في العروق بملء الصبر والنصر …:- ( تعرفوا أن دمنا حرام يا أولاد الحرام )
x

‎قد يُعجبك أيضاً

دعوات فلسطينية للتصعيد تزامناً مع زيارة بنس للأراضي المحتلة

تواصلت الدعوات الفلسطينية إلى استمرار التصعيد، رفضاً لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: