الرئيسية / مقالات / حزيرانيات

حزيرانيات

3471

ميديا نيوز – د.عصام الغزاوي

شهر حزيران الشهر السادس بالتقويم الشمسي وأحد الأربعة شهور التي تتكون من ثلاثين يوم في السنة ، وتم تسمية الشهر بهذا الإسم طبقا للآلهة الرومانية جونو زوجة جوبيتر.

هذا الشهر حاله كحال باقي أشهر السنة فيه المناسبات السعيدة وفيه المناسبات الحزينة ، وكوني مؤمن بقضاء الله وقدره بخيره وشره فإني لست متشائماً ولا متطائراً من هذا الشهر ولا من أحداثه وعلى رأسها هزيمة ونكسة الخامس من حزيران ١٩٦٧وخسارة القدس والضفة الغربية والجولان وسيناء ، وفي السادس من حزيران عام ١٩٨٢ غزت القوات الإسرائيلية لبنان وإحتلت ولأول مرة عاصمة عربية هي بيروت ومرغت أنوف العرب بالطين ، وفي السابع منه عام ١٩٨١ قصفت الطائرات الإسرائيلية مفاعل تموز العراقي الذي كان يشكل أمل وحلم الأمة العربية بالتوازن التسليحي والردع الإسترتيجي للغطرسة الإسرائيلية ، أما في الخامس عشر منه عام ١٩٩٢ فهي الذكرى الأليمة لفقدان أغلى الناس الى قلبي وأعز الرجال والدي رحمه الله وجعل الجنة مثواه .

وشهر حزيران هذا العام شهد إجراء ثلاثة إنتخابات ( ديموقراطية ) !!!!! في ثلاث دول عربية هي العراق ومصر وسوريا ، ولأول مرة لم تصل فيها نسبة الفوز الى ٩٩،٩٪ كما جرت العادة ، أدعو الله أن تجلب الأمن والرخاء والإزدهار لشعوبها .
ولا يخلو شهر حزيران من أحداث مفرحة مثل يوم التاسع من حزيران ويصادف عيد جلوس الملك عبدالله الثاني على العرش وفي العاشر منه عيد الثورة العربية ويوم الجيش ، وبنفس اليوم نحتفل بعيد ميلاد إبنتي الحبيبة نور والذي يصادف في نفس التاريخ عام ١٩٩١، وأخيراً ذكرى يوم مولدي ويصادف في السادس والعشرين من حزيران . فشكراً لكم مقدماً على التهاني التي ستكتبوها لي بهذه المناسبة .
ستبقى يا حزيران مثلك مثل الأشهر والسنين الأخرى تحمل لنا الأحداث المفرحة والأحداث الحزينة ولكنك ستبقى شهر الخير والعطاء ، شهر الحصاد والغلال ، وسنبقى نحن قانعون بقضاء الله وحكمه .

 

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مصطفى ياغي يكتب كلام في السياسه

اذا ما توالت الأزمات وكثُرت النزاعات واحتدمت الخِلافات ، فلا تنظرنَ بعين اليأس لحالً تزاحم ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: