الرئيسية / WhatsApp / “تربية النواب”: قرارات “التعليم العالي” و”هيئة الاعتماد” شهدت تخطبا الأعوام الماضية

“تربية النواب”: قرارات “التعليم العالي” و”هيئة الاعتماد” شهدت تخطبا الأعوام الماضية

ميديا نيوز  – قال رئيس لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية مصلح الطراونة ان اللجنة تنتظر احالة الحكومة لمشروع قانون الجامعات الاردنية الجديد اليها للبدء بمناقشته مع المعنيين.


واضاف، خلال لقاء خصصته اللجنة اليوم الأحد لمناقشة برامج الدراسات العليا في الجامعات الاردنية بحضور أمين عام وزارة التعليم العالي الدكتور عاهد الوهادنة ورئيس هيئة الاعتماد في وزارة التعليم العالي الدكتور بشير الزعبي وعدد من رؤساء الجامعات الحكومية والخاصة والمعنيين في مجال التعليم العالي، أنه لا يوجد تمييز بين الجامعات الحكومية والخاصة في القانون الا من خلال الاعتماد .


واشار الطراونة إلى أن الأعوام السابقة “شهدت تخبطا في قرارات مجلس التعليم العالي وهيئة الاعتماد، الأمر الذي انعكس سلبا على اداء الجامعات الحكومية والخاصة”، داعيا الى ضرورة استقرارها.


وبين انه ستتم متابعة التوصيات مع المعنيين للخروج بتوافقات تساهم في تطوير التعليم العالي .
بدورهم، اشاد النواب: اندريه حواري وصفاء المومني وحسن السعود وابراهيم بني هاني بعراقة التعليم العالي في الاردن، مطالبين بضرورة تحديث المختبرات العلمية في الجامعات واقامة برامج توأمة، وان يكون تعيين اعضاء الهيئة التدريسية في الجامعات لخريجي الجامعات الأردنية.


من جهته، قال الوهادنة ان قانون الجامعات حول من ديوان الرأي والتشريع الى وزارة المالية وسيكون قريبا في عهدة مجلس النواب، مؤكداً عدم استقرار القرارات في مجلس التعليم العالي، إذ تعمل الوزارة حاليا على استقرارها لتفادي اي اخطاء ممكن حدوثها مستقبلا.


من جانبه، قال الزعبي ان مجلس التعليم العالي هو من يوافق على طلب فتح اي تخصص في الجامعات، ومن ثم يتم ارسال الطلب الى هيئة الاعتماد للاطلاع على مدى استيفائه لشروط هيئة الاعتماد.


ودعا الى ضرورة ان تقوم الجامعات الحكومية والخاصة بعمل برامج مشتركة تحديدا في برامج الدراسات العليا، مبديا استعداد الهيئة للتعاون مع الجامعات في قضية يرونها مناسبة.


من ناحيتهم، طالب رؤساء الجامعات الحكومية والخاصة والمعنيين في التعليم العالي بضرورة استقرار التشريعات والقرارات الصادرة عن مجلس التعليم العالي، وإعادة النظر بالطاقة الاستيعابية للتخصصات، مؤكدين ان تعميم بعض الاخطاء ينعكس سلبا على الجامعات الاخرى.


وابدى عدد منهم تخوفهم من نشر نتائج امتحان الكفاءة في وسائل الاعلام، ما ينعكس سلبا على ادائها، مؤكدين انهم قاموا بإنشاء برامج توأمة بين الجامعات الا انها قوبلت بالرفض.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجيش في الإعلام

  خلود خطاطبة – ميديا نيوز  الإرهاب وزبانيته، وعلى رأسهم تنظيم داعش الإرهابي شكل التحدي ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: