الرئيسية / اخبار عاجلة / رئيس المكتب السياسي لـ”الشورى” : نرفض تكميم الافواه

رئيس المكتب السياسي لـ”الشورى” : نرفض تكميم الافواه

10602685_10203657744619844_2052470048_nميديا نيوز

ايهاب سلامة

رئيس المكتب السياسي لـ”الشورى” : نرفض تكميم الافواه عقب نائب الامين العام رئيس المكتب السياسي لحزب الشورى قيام أمين عام الحزب د.فراس العبادي بالانسحاب اليوم من الاجتماع الذي دعا اليه رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة في مجلس النواب، بعد مناوشات وملاسنات بينه وبين رئيس المجلس ،احتجاجا على محاولة رئيس المجلس منعه من توجيه نقد لمجلس النواب والحكومة على حد سواء، معتبرا ان هذا التصرف يزيد من قتاعة الحزب بوجود “شراكة” فاضحة وعلنية زاوجت بين سلطة يفترض بها ان تكون رقابية مع سلطة يفترض بها ان تكون مُراقبة. وراى سلامة انه حين ينصب رئيس مجلس النواب نفسه مدافعا ومحاميا عن حكومة الدكتور عبدالله النسور، فانه يرسخ في عقلياتنا الصورة العالقة حول الحالة المتردية التي وصل اليها مجلس النواب الذي يفترض به ان يكون “بيتا للديمقراطية” وان اعلى سلطة يفترض بها ان تجسد الديمقراطية المزعومة، تمارس دكتاتوريتها بالمطلق، بل وانها باتت تدافع عن الحكومة بشراسة واستماتة. واشار سلامة الى ان امين عام الحزب د. فراس العبادي، لم يسمح كامين عام لحزب الشورى لا لرئيس مجلس النواب ولا غيره، ان يمارس سياسة “تكميم الافواه” على الحزب ، منه ولا من غيره، وان انسحابه من اللقاء ما هو الا موقف يؤكد ان الغاية من الاجتماع “صورية” لا تسمن ولا تغني. واضاف سلامة “انني اذ اجدد التاكيد على ان مجلس النواب يأبى الا ان يواصل مسلسل سقطاته واخفاقاته، وان تصرف رئيسه عاطف الطراونة، الذي لا يمت لاسس الديمقراطية قيد انملة، يجعلنا نزيد من قناعاتنا بنفض ايدينا من هذا المجلس، الذي اوصل المواطنين الى حالة النفور المطلق، مؤكدين اننا كحزب الشورى قد اخذنا على عاتقنا ان نكون بالمرصاد لهم، وللحكومة على حد سواء، واضعين صوب اعيننا، مخافة الله اولا واخيرا، والمصلحة العليا للدولة الاردنية، ودون ذلك لن نهادن احدا ابدا”.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مزارعون يعتصمون امام وزارة العمل صور وفيديو

اعتصم العشرات من المزارعين صباح اليوم الثلاثاء، اما وزارة العمل وذلك احتجاجاً على شروط الوزارة ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: