الرئيسية / WhatsApp / النشامى يتطلعون لاجتياز العراق بثقة وأمل

النشامى يتطلعون لاجتياز العراق بثقة وأمل

201519520571

MNC – تحدث عدد كبير من لاعبي المنتخب الوطني عن أهمية المباراة التي تجمع النشامى بشقيقه العراقي عند الحادية عشرة صباح الاثنين المقبل بتوقيت عمان في افتتاح مشواره في المجموعة الرابعة من بطولة كأس اسيا التي افتتحت  الجمعه في مدينة ملبورن الأسترالية .

وأجمع النشامى خلال حديثهم للموقع الرسمي لاتحاد كرة القدم  على ضرورة ان يحقق المنتخب الوطني نتيجة ايجابية في مباراتهم الافتتاحية التي يديرها طاقم تحكيمي سعودي بقيادة فهد المرداسي ومساعديه بدر الشمراني وعبدالله الشلوي والسيرلانكي بريرا حكا رابعا  بما يضمن تعبيد طريق النشامى في الترشح الى الدور الثاني من البطولة والمضي الى ابعد من ذلك.
عامر شفيع حارس مرمى المنتخب الوطني اعتبر ان تحصيل ثلاث نقاط امام العراق هو الهدف الصريح لدى النشامى، وان العمل يتركز على تحقيق هذا الامر قياسا بحجم الطموحات والامال المعقودة على المنتخب الوطني وقال: ندرك تماما المسؤولية الملقاة على عاتقنا وهو ما يدفعنا لعدم ادخار اي جهد.
وتابع شفيع الذي تتزايد يوميا نسبة احتمالية مشاركته في المباراة الافتتاحية: تدربنا بجهد طيلة الايام الماضية وخضنا تجارب تحضيرية قوية ساعدتنا كثيرا في تجهيز انفسنا بدنيا وفنيا للحدث القادم وسنحاول قدر الامكان استغلال التحضيرات السابقة من اجل تحقيق الهدف المنشود.
وعاد حارس مرمى المنتخب الوطني الذي تعرض مؤخرا لاصابة في ترقوة الكتف، ليبدي ثقته الكبيرة في قدرة زملائه اللاعبين والجهاز الفني على تخطي المرحلة القادمة والتمسك بطموح تخطي الدور الاول وتسجيل انجاز لا يوازي فحسب ما تحقق في المشاركتين الاخيرتين انما يفوقه.
من جانبه، ابدى احمد هايل حماسه الكبير وهو ينتظر دخول اول بطولة قارية له “تمثيل المنتخب الوطني في بطولة قارية بهذا الحجم امر يدعو للفخر ويدفع ايضا لتوجيه اقصى الطاقات نحو تحقيق افضل ظهور، وبالنسبة لي شخصيا هي تجربة جديدة تجبرني على تقديم افضل المستويات للمساهمة مع المنتخب الوطني بإرضاء الجماهير الأردنية”.
وعن المباراة الاولى  قال: خضنا تجارب عديدة وسابقة مع المنتخب العراقي والاوراق مكشوفة لدى الطرفين وهو ما يجعل الحسابات متساوية نوعا ما ولكن على الرغم من ذلك نملك اصرار وعزيمة لتحقيق الفوز بغض النظر عن الظروف التي تحيط هذا او ذاك.
وتابع: جئنا الى استراليا بمجموعة مميزة من اللاعبين وفكر تدريبي جديد، وكنا نبحث طيلة الفترة الماضية عن الانسجام واعتقد اننا اقتربا جدا من ايجاده بعدما خضنا سوية العديد من المباريات الودية.
بدوره اظهر انس بني ياسين صخرة دفاع المنتخب الوطني تفاؤله بقدرة النشامى على تحقيق نتيجة ايجابية تتيح له المضي بثقة في البطولة القارية، ولكنه لم ينكر صعوبة ذلك سواء امام المنتخب العراقي او حتى الفل .
بني ياسين الذي تعرض لاصابة قبل يومين من المشاركة الأخيرة في كأس اسيا 2011، يتمنى ان يحالف التوفيق المنتخب الوطني في النسخة الحالية،  وواثق من امكانات الجميع لتذليل اية عقبات تظهر.
اما عبدالله ذيب، قال: نملك سجلا مميزا في المشاركات القارية وقدمنا مستويات لافتة في الاستحقاقات الاخيرة، ونريد ان نعيد الكرة مرة اخرى هنا في استراليا ومباراة العراق ستضعنا على الطريق الصحيح وتحقيق نتيجة ايجابية يؤهلنا لذلك وهو ما نبخث عنه بالفعل.
الى ذلك، وبعيدا عن تصريحات اللاعبين وتأكيدهم على اهمية المباراة الافتتاحية وما يليها في الدور الاول، كان المنتخب الوطني رفع من وتيرة تحضيراته الفنية والتكتيكية الخاصة بالمباراة.
واجرى المنتخب صباح اليوم بتوقيت استراليا على ملعب بيري بارك تدريبا امتد لساعة ونصف تحت الاجواء الرطبة وتحت اشراف المدير الفني راي ويلكينز.
وعلى اعتبار اقتراب الاستحقاق الرسمي كان التركيز حاضرا على الجوانب التكتيكية بغرض مراجعتها وتثبيتها والتأكيد على الواجبات الخاصة بخطة الأداء التي يريد المنتخب الوطني الظهور عليها امام العراق، فيما ستتواصل التحضيرات على هذا النحو يوم غد بتدريب صباحي على ملعب كوينز لاند وبعد غد على ستاد بريسبن الذي يحتضن المواجهة.
وعلى الجانب الاداري، اقام الاتحاد الاسيوي في مقر اقامة المنتخب بفندق سوفيتال سينترال، اجتماع مع كافة اعضاء الوفد لمطالعة كافة الترتيبات الادارية والتحكيمية والتسويقية والاعلامية عبر محاضرات قصيرة خاصة بهذه الجوانب وبعدها التقطت عدسات الشركة التسويقية الراعية صور للاعبي المنتخب.
الأردن والعراق في سطور .
فاز المنتخب الوطني في مباراة واحدة فقط من آخر 10 مباريات تنافسیة ضد منتخب العراق فاز 1 تعادل 2 خسر 7.
فشل منتخب العراق في تسجیل أكثر من ھدف واحد في أي من مبارياته ال 6 الأخیرة في نھائیات كأس آسیا وسجل مجموع 4 أھداف فقط.
ھذه المشاركة الثالثة للمنتخب الوطني في كأس آسیا – الثامنة في تاريخ المنتخب العراقي في البطولة.
العراق واحد من 7 فرق تمكنوا من الفوز بكأس آسیا – فاز في 2007.
تلقى المنتخب الوطني 3 أھداف فقط في 6 مباريات تأھیلیة في طريقه إلى أسترالیا 2015.
منتخب العراق خسر في 3 مباريات في تصفيات كأس آسیا 2015 – أكثر من أي فريق آخر يشارك في البطولة.
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تشكيلات إدارية واسعة في “الداخلية” (أسماء)

   قرر وزير الداخلية غالب الزعبي إجراء عدد من التنقلات والتشكيلات الإدارية في الوزارة شملت ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: