الرئيسية / أخبار ساخنة / المومنـــي: خطــة لتأميـــن الحـــدود

المومنـــي: خطــة لتأميـــن الحـــدود

MNC – حسم الاردن موقفه بعدم الدخول بحرب برية ضد عصابة داعش، وجاء الحسم على لسان راس أعلى سلطة عسكرية ميدانية في الجيش العربي، وتكررت على ألسِنَة رئيسي مجلسي الاعيان والنواب والمتحدث باسم الحكومة.بالتوازي مع ذلك تستمر طائرات سلاح الجو الملكي الاردني المقاتلة بقصف مراكز حيوية لعصابة داعش، وتشير التقارير الامنية والاستخباراتية الدولية، خاصة الامريكية، ان طلعات طائرات سلاح الجو الملكي شكلت ضربات حاسمة ومؤلمة لعصابة داعش. ورافق مجمل هذه التداعيات بعد استشهاد الطيار البطل معاذ الكساسبة، جملة اجراءت تنوي المؤسسة الامنية القيام بها لتحصين الحدود الاردنية مع الجارتين سورية والعراق، تحسبا لاي اختراق من عصابة داعش.

وتنفيذا لهذه الرؤية بدأت الحكومة دراسة توفير مخصصات لتجنيد وتدريب 3000 آلاف شخص في جهاز الدرك لنشرهم بعد التدريب على طول الحدود مع العراق وسورية.

ويتزامن مع هذا التوجه دراسة جدية لتوفير السلاح لمدنيين من ابناء القبائل الاردنية المنتشرة على طول الحدود مع سورية والعراق، سيتم منحها لاشخاص ثقات، قادرين على التعامل مع السلاح، يعتقد انهم متقاعدون من الجيش والاجهزة الامنية، لتامين قوات حشد شعبي لحماية مناطق وجودهم من خطر عصابة داعش.

ويقول وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال المتحدث باسم الحكومة محمد المومني لـ”العرب اليوم” تعليقا على امكان خوض حرب برية ضد عصابة داعش”: لا حديث عن حرب برية”.

ويستطرد المومني في حديثه بالتعليق على انباء تحركات قطاعات من القوات المسلحة الاردنية الجيش العربي على طول الحدود مع العراق وسورية، “الحديث عن تحركات غير اعتيادية للقوات المسلحة الاردنية الجيش العربي غير دقيق، والجيش يقوم باجراءات مستمرة حسب ما تتطلبه المقتضيات الامنية والعسكرية”.

حركة الجيش لحماية امن الحدود والوطن، عبر عنها مستشار جلالة الملك للشؤون العسكرية رئيس هيئة الاركان المشتركة الفريق اول الركن مشعل الزبن من بغداد، “إن الجيوش تتحرك حسب مقتضياتها العسكرية، وأية حركة للقوات المسلحة الأردنية داخل حدود الأردن هي قرار سيادي أردني”.

لكن الزبن اظهر ثقة بقدرات القوات المسلحة الجيش العربي على مواجهة عصابة داعش والحاق الهزيمة بها، وكان لافتا ان الزبن وجه تهديده وتحذيره للعصابة بقوله: الأردن والعراق في خندق واحد، في محاربة خطر العصابات الإرهابية، وهزيمتها في أي مكان. لكن لا يعرف احد باستثناء مستويات صنع القرار السياسي والعسكري والامني بحدود وقدرة القوات المسلحة الجيش العربي على الوصول لعصابة داعش، التي فهم منها انها قد تكون في توجيه ضربات خاطفة للعصابة، لمحاولة كسر شوكتها.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

صبيح المصري: عائد لعمان.. والسعودية عاملتني باحترام

قالت وكالة رويترز للأنباء الأحد إن السلطات السعودية أطلقت سراح الملياردير الفلسطيني صبيح المصري، لافتة ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: