الرئيسية / أخبار الأردن / المملكة و “موجة قطبية باردة” بدايات الشهر المقبل

المملكة و “موجة قطبية باردة” بدايات الشهر المقبل

LKLKLKLKLKL

MNC – أكد موقع “طقس العرب” أن لا فرصة لتساقط الثلوج في المملكة حتى نهاية كانون الأول (ديسمبر) الحالي.
وتوقع، في تقرير له أمس، أن ينقضي هذا الشهر ضمن المعدلات المطرية العادية.
ونفى التقرير صحة ما يشاع منذ أسابيع حول تساقط الثلوج في أواخر الشهر الحالي، موضحا أن “بيانات نماذج التنبؤات الجوية العددية المشغلة بالمركز والتنبؤات الجوية في مجمع الملك حسين للأعمال، ما تزال تشير إلى عدم وجود أنماط جوية تساعد على تدفق رياح قطبية نحو المنطقة حتى نهاية العام الحالي، وبالتالي انعدام فرصة تساقط الثلوج خلال هذا الشهر”.
وبين أنه بالعودة إلى توقعات “طقس العرب” لشتاء 2014/ 2015، فإن “التوقعات الموسمية” جاءت عالية الدقة لتشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، والتي توقعت أمطارا من حين لآخر، في حين كان هناك توقع بتأثر المملكة بمنخفض جوي قوي نهاية الشهر، حيث تأثرت المملكة بعاصفة “بشرى” التي ساقت كميات كبيرة وقياسية من الأمطار جعلت من هذا الشهر الأكثر أمطاراً في بعض المناطق منذ أكثر من عقد من الزمان. 
وعلى الجانب الآخر، يقول التقرير، إن دقة التوقعات انخفضت في كانون الأول (ديسمبر) الحالي بشكل واضح، وهو أمر اعتيادي في النشرات الموسمية والتي عادة ما تنخفض دقتها أحياناً لبعض الفترات.
وبين أن مثل هكذا توقعات تُعوّض من خلال النشرة الشهرية والتي جاء في توقعاتها لشهر كانون الأول (ديسمبر) الحالي بأن تتأثر المملكة بمنخفض جوي وحالة جوية كل 7 أيام تقريبا، وسط توقعات بأن ينتهي أداء هذا الشهر من الناحية المطرية بشكل عادي وضمن المعدلات، لافتا الى أن النشرة لم تشر إلى أي فعالية جوية نوعية وقوية، وهذا ما حدث بالفعل على أرض الواقع.
وأكد التقرير أنه ستسود المملكة في الأيام المقبلة أجواء مستقرة عموماً نهاراً وحتى نهاية العام، إلا أنها ستكون باردة إلى شديدة البرودة في بعض الليالي، مع تشكل الصقيع تارة، والضباب تارة أخرى، “مع احتمال أن تتأثر المملكة بفعالية جوية ضعيفة وسريعة يومي 28 و29 الحالي”. 
وبالنسبة لتوقعات بدايات العام الجديد، أوضح تقرير “طقس العرب” أن الحسابات الفيزيائية العددية الخاصة بالغلاف الجوي للفترات البعيدة، والحسابات الإحصائية المُتّبعة في “الموقع”، تشير الى أن بدايات العام الجديد ستسجل مرتفعا جويا على أجزاء واسعة من القارة الأوروبية من شأنه تغيير المنظومة الجوية بشكل كبير لتؤثر على عموم المناطق الأوروبية، والبحر المتوسط وجنوب غرب القارة الآسيوية بما فيها المملكة.
وجاء في نتائج هذه الحسابات، أن المملكة ستدخل ضمن “موجة باردة” بدءاً من 2 كانون الثاني (يناير) المقبل تنخفض معها درجات الحرارة بشكل لافت “لتوقعات بتدفق تيارات هوائية يعتقد أنها ستكون قطبية المنشأ نحو المملكة”، ويزداد تأثير هذه التيارات شديدة البرودة خلال تلك الفترة ولاسيما في 5 الشهر.
ولفت الى أن نسبة احتمال تأثر المملكة بمثل هكذا تيارات تصل إلى حوالي 80 % ما يعني تدنيا كبيرا لدرجات الحرارة تصل ليلاً في بعض المناطق إلى الصفر المئوي.
وأوضح أن المعطيات الجوية لا تشير الى أن هناك “توقعات محضة لثلوج قادمة على المملكة تلك الفترة كما يعتقد البعض”، مبينا أن الوضع يعتبر أكثر تعقيداً، لأن محللي هذه الحسابات وجدوا أن نسبة تعرض مرتفعات المملكة لتساقط للثلوج يصل أعلاها في الخامس من الشهر المقبل إلى 26 % فقط.
وفيما يرى محللون على الجانب الآخر، بحسب التقرير، أن “نسبة تأثر المملكة بتيارات قطبية جافة في 5 الشهر المقبل تصل إلى حوالي 74 %”، أوضح التقرير أن مصطلح “جافة” يعني أن “فرصة الثلوج تكون حينها ضعيفة”.
لكنه أوضح بالقول “إن متغيرات التوقعات الجوية لمثل هذه الفترات البعيدة تكون كبيرة جداً سواءً بالسلب أو الإيجاب”.
وبالرجوع إلى توقعات شتاء 2014/ 2015، توقع  “طقس العرب” أن تتأثر المملكة خلال كانون الثاني (يناير) بأجواء باردة تنخفض درجات الحرارة خلالها إلى ما دون المعدلات المعتادة بشكل لافت، ما يفتح الباب مبدئياً لأن تعيش المملكة أجواء “شديدة البرودة” ليلاً في العديد من المناطق.
 وتشير التوقعات ذاتها إلى أن كميات الأمطار المتوقعة سترتفع عن معدلاتها المعتادة وأن هناك فرصة عالية للثلوج في بداية ونهاية الشهر المقبل.
وأضاف أن هذه التوقعات للموجة الباردة في بدايات العام الجديد تبقى تحت مسمى “اجتهادات علمية” لفريق “طقس العرب” الذي سيقوم بتحديثات متتالية للحديث أكثر عن “الموجة الباردة” المتوقعة بداية العام الجديد. 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النواب يقر رفع قرض الإسكان العسكري إلى 15 ألفا

أقر مجلس النواب في جلسته مساء اليوم الأحد برئاسة المهندس عاطف الطراونة وحضور هيئة الوزارة ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: