الرئيسية / الأردن اليوم / المصري: لا توجد أية حكومة إسرائيلية تقبل بإقامة دولة فلسطينية.. صور

المصري: لا توجد أية حكومة إسرائيلية تقبل بإقامة دولة فلسطينية.. صور

IMG_2596

ميديانيوز
تصوير اوسيد صبيحات

نفى رئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري وجود اي حكومة اسرائيلية تقبل باقامة الدولة الفلسطينية، معتبرا الحديث عن امكانية قيام هذه الدولة امرا مستبعدا لدى الدولة العبرية.
وبين المصري خلال لقاء حواري نظمه نادي البرلمانيين الأردنيين في مجمع النقابات المهنية أمس، أن السقف الأميركي في حل الصراع العربي الاسرائيلي لن يتجاوز السقف الاسرائيلي نفسه.
ولفت إلى أن مشروع كيري في المنطقة تم تجريبه في وقت سابق وحكم عليه بالفشل.
وكشف أنه اخبر وزير الخارجية الأميركية جون كيري سابقا ان “افكاره حول حل القضية الفلسطينية لن تنجح”.
وتحدث المصري عن جملة قضايا حول حقيقة الجماعات الاسلامية المسلحة التي تقاتل في سورية والعراق، وحول حجم الدعم اللوجستي الضخم والعتاد والذخائر والرواتب التي تحصل عليها، متسائلا عمن يدعم ويقف خلفها.
ونوه إلى أن الاعداد الضخمة من الجماعات المسلحة ظهرت بشكل مفاجئ في المنطقة، وتقدر اعدادها في سورية قرابة 60 ألف مسلح، استطاعت خلال ساعات السيطرة على مدينة الموصل، كبرى مدن شمال العراق.
وتساءل المصري في حديثه عن اسباب انهيار الجيش العراقي وترك عشرات الآلاف من أفراد الجيش أسلحتهم وعتادهم ومركباتهم وفرارهم هاربين.
وشدد على ان ما يجري في الوطن العربي لايمكن فصله عن ما ظهر او ماقيل خلال حكم المحافظين الجدد، من طرح لمشروع الشرق الاوسط الجديد الذي يسعى الى تفتيت ما خلقته اتفاقية سايكس بيكو من حدود جديدة للمنطقة العربية.
وأشار المصري إلى أن المنطقة العربية تعيش بين مخلب الحلف الروسي الذي يضم حزب الله وإيران وسورية، وبين مخلب الحلف الأميركي الأوروبي اللذين يسعيان الى تقسيم المنطقة كل وفق اولوياته.
وشدد على أن العالم العربي بحاجة الى قيادة من جديد تتمثل بجامعة عربية قوية لها رؤاها وموافقها الحازمة، وشدد أن واجب الدول العربية الكبرى مثل مصر ان تلملم جراحها الداخلية سريعا كي تتمكن من الاضطلاع بمهامها في العالم العربي من جديد.
وفي الشأن الداخلي في المملكة، أوضح المصري ان المجتمع يتغير داخليا نتيجة وجود جيل صاعد يمثل 30 % من السكان، وعاش في ظل الانترنت ووفرة المعلومات وسرعة الحصول عليها، لكنه يعيش في ذات الوقت في وضع اقتصادي صعب وبطالة ولا يتمتع بالأمان الاجتماعي ويعيش حالة قلق من المستقبل.
وبين أن جميع المحاولات التي تم اتباعها لإنعاش الاقتصاد الوطني لم تفلح، وان على الحكومة ان تجد الحلول المناسبة لتعزيز الوضع الاقتصادي في المملكة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حرمان الفيصلي والوحدات من جمهورهما

ستكون مباريات الفيصلي والوحدات ضمن الجولة الثانية من بطولة درع الاتحاد لكرة القدم بدون جمهور ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: