الرئيسية / الرئيسية / الطراونة: ملف معان بطريقه للحل النهائي

الطراونة: ملف معان بطريقه للحل النهائي

566

ميديا نيوز -اكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة ان الجهود التي يبذلها وتبذلها اللجنة النيابية المكلفة بتابعة ملف معان متواصلة ومستمرة ولن تتوقف الا بعد انتهاء هذا الملف وتسليم كل المطلوبين انفسهم للقضاء وبما يضمن لهم محاكمة عادلة ويمكن من عودة الحياة الى طبيعتها في معان .

وقال الطراونة في تصريحات لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم الاحد انه وعلى ضوء الجهود المستمرة لطي هذا الملف من المتوقع ان يسلم احد المطلوبين نفسه للقضاء يوم غد الاثنين او بعد غد كما انه من المتوقع ان يقوم مطلوب اخر بتسليم نفسه الى القضاء مطلع الاسبوع المقبل .
وبين الطراونة انه حال تم هذا الامر فان عدد الذين يكونون قد سلموا انفسهم الى القضاء نتيجة الجهود النيابية عشرة مطلوبين من اصل تسعة عشر مطلوبا مؤكدا في هذا الاطار ان الجهود النيابية لم تكن لتثمر وتحقق الهدف المرجو منها لولا التعاون الكبير مع الجهود التي تبذلها اللجنة النيابية من قبل اهالي معان والوجهاء وشيوخ العشائر فيها اضافة الى تعاون نواب واعيان محافظة معان مع اللجنة والذين يتم التواصل معهم باستمرار لإغلاق ملف المطلوبين وعودة الحياة فيها الى طبيعتها بشكل تام .
واوضح ان القضية في معان ونتيجة لتعاون الجميع مع اللجنة النيابية وقيام عدد من المطلوبين بتسليم انفسهم الى القضاء لم تعد القضية قضية مدينة كما يحاول ان يصور البعض بل هي الان قضية اشخاص وفي طريقها للحل النهائي بفضل كل الخيرين في معان والوطن الحريصين على وحدته وامنه واستقراره .
واشار الطراونة الى ان معان تفتقر الى المشاريع التنموية التي تعمل على التخفيف من مشكلتي الفقر والبطالة فيها لكن وبفضل الجهود التي تبذل من قبل مجلس النواب وخاصة اللجنة النيابية فان هناك تفهما حقيقيا من قبل الحكومة لما تعانيه محافظة معان لذلك يقوم الوزراء المعنيون حاليا بإجراء الدراسات ووضع خطط متكاملة تعمل على معالجة الواقع التنموي الذي تعانيه المحافظة .
وفي هذا الاطار طالب المهندس الطراونة الحكومة بإعادة دراسة المشروع الحيوي المتمثل بإقامة الميناء البري في معان لما سيكون له من اثر كبير في التخفيف من مشكلتي الفقر والبطالة والذي سيكون له ايضا اثر كبير في اعادة شريان الحياة لهذه المدينة ويخلق العديد من فرص العمل فيها .
واضاف انه وحتى تنجح خطط معالجة مختلف المشاكل التنموية التي تعاني منها معان وتحفز البنوك الاردنية لإعادة فتح فروعها في المدينة ولحل مشكلة معان بشكل نهائي لابد لكل المطلوبين من تسليم انفسهم ولذلك سأقوم شخصيا بالاستمرار ببذل الجهود اللازمة وتقدم الدعم اللازم للجنة النيابية المكلفة بملف معان لإنجاح مساعيها وجهودها ونحن في مجلس النواب حريصون ان يلمس المواطن في معان النتائج الايجابية لعمل اللجنة النيابية بالتعاون مع اهالي معان بمختلف شرائحهم .
 
وقال اننا نحرص بان يلقى كل مطلوب يسلم نفسه محاكمة عادلة انطلاقا من الشعار الذي تتبناه اللجنة النيابية المكلفة بملف معان وهو ” المحافظة على هيبة الدولة وتطبيق القانون والحفاظ على كرامة المواطن ” .
 
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأمن يرد إدعاء فتاة بالتحرش بها من قبل شرطي

قال مصدر أمني إن ادعاء إحدى الفتيات تعرضها للتحرش من قبل رجل أمن في الأردن ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: