الرئيسية / WhatsApp / الشذود.. والحماية الأمريكية

الشذود.. والحماية الأمريكية

Untitled-110007047_1451366361764573_330929332_nامل ابو بكر

 المثليين تجاوزوا حدود الله بشذوذهم ، ويعبر عن الانحلال الخلقي والديني ، ويخالف الشرائع السماوية والعادات والتقاليد. والدين الأسلامي ، دين يحارب الفاحشة وهو دين العفة. ويجرم مرتكبيه من رب العباد.

قال تعالى على لسان سيدنا لوط عليه السلام ( قال ربي انصرني على القوم المفسدين ) وما حصل يعتبر جريمة نكراء بحق الدين والمجتمع والجيل ، ومجلبة لغضب الله.والسكوت سيكون ستكون استحلالا للحرام واستجلابا للدمار.

نشاط سري لجماعة محظورة تحضره السفيرة الأمريكية. المثلية لا تملك الجرأة للتعبير عن ذاتها في مجتمع ينظر إلى أفعالهم أنها محرمة شرعا ومجتمعيا.

وقد خرقت السفيرة القانون الأردني بحضورها ندوة للمثاليين ، وطالبت بحقوق ودمج المثليين في المجتمع الأردني وأنها تدعم هذه الفعالية النبيلة .

واعتبرت أن هذه حرية شخصية.. أي حرية تريدها امريكا للمجتمعات العربية والإسلامية ( حرية حرف الشباب نحو الشذوذ )!! مجتمعنا الأردني سيبقى رافضاً للدعوات المشبوهة ، وهم من بخالفون الفطرة التي خلق الله عليها المخلوقات.

هل يمكن السكوت أو غض البصر عن مثل هكذا ندوات ، لأننا نكون قد وافقنا ضمنياً على مشروعية هذه الندوات التي تعتبر إهانة للديانات السماوية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد الاحداث الاخيرة .. الوطني لحقوق الإنسان يزور “سواقة”

أكد المركز الوطني لحقوق الإنسان إنه يتابع أحداث الشغب في مركز إصلاح وتأهيل سواقة، والتي ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: