الرئيسية / WhatsApp / اخبار عاجلة / داعش “تحتفل” بوفاة ملك السعودية ويمنع الاحتفال بفوز المنتخب العراقي في الموصل

داعش “تحتفل” بوفاة ملك السعودية ويمنع الاحتفال بفوز المنتخب العراقي في الموصل

daesh-flag7771-400x280

MNC -أفاد نشطاء إعلاميون من مدينة الموصل، بمحافظة نينوى، شمالي العراق، الجمعة، بأن عناصر تنظيم “الدولة الاسلامية” أطلقوا العيارات النارية “ابتهاجا” بوفاة ملك السعودية، في حين منعوا الأهالي من التعبير عن الفرح بفوز المنتخب العراقي في إطار بطولة أمم أسيا.

[sociallocker id=”75201″]وأفاد ناشط إعلامي يقيم بمدينة الموصل لـ”لأناضول”، عبر الهاتف، بأن كثيرين من عناصر تنظيم “الدولة الاسلامية” المتشدد، في غالبية أحياء الموصل، أطلقوا فجر اليوم عيارات نارية في الهواء للتعبير عن “فرحتهم” بوفاة العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز.
وأوضح أن بعض عناصر التنظيم كانوا يجوبون شوارع المدينة فجر اليوم ويرددون عبارات مسيئة للعائلة الحاكمة في السعودية متهمين أفراد تلك العائلة بـ”التحالف مع الكفار والصليبيين”.
ووفقا لمراسل “الأناضول”، “احتفت” صفحات مؤيدين للتنظيم المتشدد أيضا على شبكات التواصل الاجتماعي بوفاة الملك السعودي.
ووافت المنية فجر الجمعة العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز عن عمر يناهز 91 عام بعد وعكة صحية ألمت به دخل على إثرها المستشفى منذ نحو 3 أسابيع.
ولفت نشطاء آخرون، إلى أن تنظيم “الدولة الاسلامية” منع الاحتفال بفوز المنتخب الوطني العراقي على نظيره الإيراني وتأهله إلى النصف النهائي ضمن بطولة كأس أمم أسيا المقامة في أستراليا.
وأوضحوا أن شوارع مدينة الموصل خلت تماما من أية مظاهر احتفالية على غير العادة، إثر فوز المنتخب العراقي.
وقال أحد النشطاء، “لم نرى أي مظاهر الاحتفالات بعد فوز المنتخب الوطني على نظيره الإيراني”، لافتا أن “بعض المقاهي الشبابية اكتظت بالمشجعين رغم التضييق الذي يلاقونه من عناصر التنظيم”.
وتابع، أن “الدولة الاسلامية يقول بأن المنتخب العراقي منتخب (رافضي) لا يمثل أبناء الشعب العراق فضلا عن عدم تمكن السكان من الاحتفال ورفع العلم العراقي اللذان يمنعهما التنظيم (الاحتفالات ورفع العلم العراقي) ويواجه المخالف عقوبة قد تصل إلى الجلد أو حتى الاعدام”.
وتأهل المنتخب العراقي، اليوم الجمعة، إلى المربع الذهبي لبطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم للمرة الأولى منذ 8 أعوام بعد مباراة “مثيرة” مع إيران.
لا يتسنى عادة الحصول على تعليق من “الدولة الاسلامية” بسبب القيود التي يفرضها على التعامل مع وسائل الإعلام.
وفي 10 يونيو/ حزيران 2014، سيطر تنظيم الدولة الاسلامية على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى (شمالي العراق)، قبل أن يوسع سيطرته على مساحات واسعة في شمال وغرب وشرق العراق، وكذلك شمال وشرق سوريا.[/sociallocker] ومنذ أكثر من 5 أشهر، يشن تحالف غربي – عربي، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، وعضوية المملكة العربية السعودية، غارات جوية على مواقع لـ “الدولة الاسلامية”، الذي يسيطر على مساحات واسعة في الجارتين العراق وسوريا، وأعلن في يونيو/ حزيران الماضي قيام ما أسماها “دولة الخلافة”، ويُنسب إليه قطع رؤوس رهائن وارتكاب انتهاكات دموية بحق أقليات.

تعليق واحد

  1. A lot of of the remarks on this particular weblog dont make sense.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مباشر … انطلاق القمة الإسلامية بإسطنبول لبحث القرار الأمريكي

نطلقت صباح الأربعاء قمة إسلامية طارئة دعت إليها تركيا لبحث قرار الرئيس الأميركي بإسطنبول الاعتراف ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: