الرئيسية / أخبار الأردن / الجمعة والسبت: كتلة هوائية باردة ورطبة و “زخات من البَرَد” في بعض المناطق الجبلية
صورة أرشيفية لمسجد المغفور له -بإذن الله- الملك الحسين بن طلال تحت الأمطار

الجمعة والسبت: كتلة هوائية باردة ورطبة و “زخات من البَرَد” في بعض المناطق الجبلية

صورة أرشيفية لمسجد المغفور له -بإذن الله- الملك الحسين بن طلال تحت الأمطار

صورة أرشيفية لمسجد المغفور له -بإذن الله- الملك الحسين بن طلال تحت الأمطار

mnc -نتيجةً لتواجد مرتفع جوي فوق جنوب ووسط القارة الأوروبية، تندفع إلى بلاد الشام كتلة هوائية باردة ورطبة خلال يومي الجمعة والسبت قادمة من البلقان عبر تركيا مُباشرة إلى المملكة.

وبدأت مع ساعات ليلة الأربعاء/الخميس المملكة بالتأثر بمُقدّمة لهذه الكتلة على شكل أحوال جوية غير مُستقرة جلبت أمطاراً غزيرة خلال فترة وجيزة من الزمان ترّكزت حول منتصف الليل كما وتساقطت الثلوج الكثيفة على جبال الشراه والخفيفة في جبال عجلون وجرش وكانت على هيئة “أمطار مخلوطة بالثلوج” في مرتفعات العاصمة والبلقاء والكرك.

ويتوقع أن تكون الأمطار المُرافقة لهذه الكتلة الهوائية الباردة والرطبة على هيئة “زخات رعدية” إجمالاً تتصف بعدم الانتظام، بالرغم من ارتفاع احتمالية غزارتها في أنحاء عديدة من المملكة وعلى فترات خاصة عصر ومساء الجمعة وكذلك يوم السبت.

ومن المنتظر أن تترافق مع هذه الهطولات المطرية، “زخات من البَرَد” في بعض المناطق سيّما الجبلية منها والتي تشمل العاصمة عمان.

في حين تكون على شكل “ثلوج” فوق جبال الشراه جنوبيّ المملكة يوم السبت بمشيئة الله حيث تترافق حينها الهطولات بتبريد إضافي في طبقات الغلاف الجوي كافةً.

وتكون درجات الحرارة طوال هذه الفترة دون مُعدلاتها نسبةً لهذا الوقت من العام بحدود 3-5 درجات مئوية، وذلك بعد أن تدنت بأكثر من 5-7 درجات مئوية يوم الخميس إذ كانت الأجواء باردة نهاراً بشكل لافت.

يُذكر أن الأداء المطري لتاريخه تجاوز حاجز الـ150% في أغلب المناطق الزراعية الأردنية، وسط توقعات بتجدد توافد المنخفضات الجوية إلى المنطقة مع الأيام الأخيرة من المربعانية بعد استقرار مُرتقب على الأجواء لمدة تُقارب العشرة أيام.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

صبيح المصري: عائد لعمان.. والسعودية عاملتني باحترام

قالت وكالة رويترز للأنباء الأحد إن السلطات السعودية أطلقت سراح الملياردير الفلسطيني صبيح المصري، لافتة ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: