الرئيسية / أخبار الأردن / الأكراد إذ يلقون سلاحهم …

الأكراد إذ يلقون سلاحهم …

yyy776699 00 10007047_1451366361764573_330929332_n

كتبت أمل ابو بكر

اوجلان من محبسه يدعو العمال الكردستاني لإلقاء السلاح،ويعتبر تحول تاريخي في صراع دام ثلاثة عقود واوقع اربعين الف قتيل. وتعتبر خطوة مهمة من أجل التفاوض بشأن اقليم كردستان. واعتبر حزب العمال الكردستاني إلقاء السلاح بحسن النوايا( وهي دعوة لاستبدال المعركة المسلحة بالسياسية ) من اجل حل المسألة الكردية. فيما المصالحة الوطنية بدأت منذ أكثر من سنتين من خلال مفاوضات غير مباشرة بين الحكومة التركية وعبدالله اوجلان المسجون منذ أكثر من 15 عاماً. ويطالب مقاتلي الحزب التوصل إلى تسوية للقضية الكردية قبل إلقاء السلاح ، وتنفيذ مطالب الأكراد المتمثلة بعشر بنود منها الحديث عن الهوية الكردية والمساواة الكلية في المواطنة والحرية السياسية وفتح طرق المشاركة في النظام. ويتمتع اوجلان بولاء لا يتزعزع من جانب مقاتلي الحزب الكردستاني( وهو حركة شعبية ايدلوجية سياسية ) في سبيل اقامة وطن مستقل في جنوب شرق تركيا حيث توجد أغلبية كردية. يمثل الأكراد عشرون بالمئة من المواطنين وعددهم 15 مليون شخص. وتأتي دعوة اوجلان قبيل انتخابات يسعى اردوغان خلالها إلى تمثيل أكبر لحزبه في البرلمان. ومن أجل وجود تركيا قوية يجب اشراك الجميع في الحكم. هل مسألة الغاء السلاح سيكون مشروطا باطلاق سراح اوجلان ؟ هل سيشارك اوجلان في المفاوضات؟ وهل فعلاً وصل الأكراد لنهاية الطريق بالقاء السلاح ، وأن الكفاح المسلح لن يوصل الأكراد إلى أهدافهم ؟

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تونس ..الملقي يترأس مع نظيره التونسي اجتماعات اللجنة العليا المشتركة

وصل رئيس الوزراء، الدكتور هاني الملقي، إلى تونس مساء اليوم الأربعاء في زيارة رسمية يترأس ...

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: